بطولة أمم أوروبا.. إيطاليا تسعى إلى الثأر من إسبانيا وهذه الأخيرة تريد مواصلة نتائجها الجيدة أمام الطاليان

06 يوليو 2021 - 12:23

يحتضن ملعب ويمبلي في لندن الإنجليزية، اليوم الثلاثاء، أولى مباريات نصف نهائي كأس الأمم الأوربية، التي ستجمع بين إسبانيا، وإيطاليا في نهائي مبكر.

ويبحث المنتخبان عن الوصول إلى النهائي، ما سيجعل المباراة تعرف ندية، ومتعة كبيرتين، كونها تجمع بين منتخبين قدما مستوى كبيرا، منذ بداية البطولة، من دور المجموعات، مرورا بالثمن، والربع، ووصولا إلى نصف النهائي، على الرغم من أن الكل لم يكن يرشح أبناء إنريكي للوصول إلى هذه المرحلة، نظرا إلى التغييرات الكثيرة، التي عرفت اللائحة، المناداة عليها للعرس الأوربي، فيما تبقى إيطاليا مرشحة بقوة لحجز مقعد في النهائي، بعد الأداء الجيد، الذي قدمته، طوال أطوار البطولة.

ووصلت إسبانيا إلى نصف النهائي، بعدما تجاوزت دور المجموعات كثاني مجموعتها بخمس نقاط، وفوزها على كرواتيا في الثمن بخمسة أهداف لثلاثة، وانتصارها على سويسرا في الربع بالضربات الترجيحية بواقع 3/1، بعد نهاية الوقت الأصلي، والإضافي بالتعادل الإيجابي بينهما هدف لمثله.

وحجزت إيطاليا مقعدا لها في النصف، بعد تأهلها من دور المجموعات بالعلامة الكاملة في مجموعتها، التي ضمت كلا من ويلز، سويسرا، وتركيا، وانتصارها على النمسا بهدفين لهدف في دور الثمن، وتجاوزها بلجيكا بالنتيجة ذاتها.

وسيسعى الطليان إلى الثأر من الهزيمة التاريخية، التي تعرضوا لها على يد الإسبان في نهائي يورو 2012، عندما التقى الفريقان على الملعب الأولمبي في العاصمة كييف، ونجح لاعبو اللاروخا في تحقيق فوز عريض بنتيجة (4-0) ليتوج الإسبان بلقب البطولة على حساب الأزوري.

وعلى مدار التاريخ، التقى منتخب إسبانيا بنظيره الإيطالي في 37 مباراة بمختلف المسابقات، سواء وديًا، أو في البطولات الرسمية، واستطاع اللاروخا أن يحقق 13 انتصارا مقابل 11 فوزا لإيطاليا، فيما كان التعادل سائدًا في 13 لقاء.

المنتخب الإسباني تمكن من تسجيل 51 هدفا في شباك إيطاليا، كما سجل الأزوري  العدد نفسه من الأهداف في شباك اللاروخا.

وتعود آخر مباراة جمعت إسبانيا بإيطاليا إلى 9 فبراير، عام 2017، بمرحلة المجموعات بالتصفيات المؤهلة لكأس العالم 2018، عندما حقق المنتخب الإسباني فوزا عريضا بنتيجة (3-0)، وسجل حينها إيسكو “هدفين” وألفارو موراتا.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي