بطولة أمم أوربا.. الدانمارك تبحث عن خلق المفاجأة أمام إنجلترا بالتأهل إلى نهائي ويمبلي لمواجهة إيطاليا

07 يوليو 2021 - 12:04

يحتضن ملعب ويمبلي، اليوم الأربعاء، النصف نهائي الثاني لكأس الأمم الأوربية، الذي سيجمع بين الدانمارك، وإنجلترا، بحثا عن حجز مقعد لأحدهما في النهائي، لمواجهة إيطاليا، المتأهلة على حساب إسبانيا بالضربات الترجيحية.

وتبحث الدانمارك عن خلق المفاجأة أمام إنجلترا، بالتأهل إلى نهائي ويمبلي لمواجهة إيطاليا، رغم صعوبة الأمر، نظرا إلى المستوى الجيد، الذي ظهر به منتخب الأسود الثلاثة في الأدوار السابقة، خصوصا في ربع النهائي، الذي انتصر فيه برباعية، ما يعني أن مهمة رفقاء إريكسن لن تكون سهلة بالمرة.

وفي الجهة المقابلة، تطمح إنجلترا إلى مواصلة المشوار بتجاوز الدانمارك، كونها مرشحة بقوة للظفر باللقب، بعد الأداء الجيد، المقدم في البطولة من دور المجموعات.

وفي هذا الصدد، قال ساوثجيت، مدرب إنجلترا: “لا نملك تاريخًا كرويًا جيدًا كما نحب أن نصدق في بعض الأحيان، لكن هذه المجموعة من اللاعبين قطعت خطوات هائلة وكسرت الحواجز طوال الوقت”.

وزاد ساوثجيت: “كسرنا الحواجز في هذه البطولة، ولدينا فرصة أخرى للقيام بذلك اليوم أمام الدانمارك. لم نتأهل من قبل لنهائي بطولة أوروبا، ويمكن أن نكون أول من يفعل ذلك، وهو أمر يثير حماس الجميع”.

ومن جانبه، قال هيولماند، مدرب الدانمارك: “إنه تحد كبير يريده الجميع. هذا شيء يحلم به الجميع منذ أن كان صغيرا”.

وأكد هيولماند أن خوض أول مباراة في الدور قبل النهائي في بطولة كبرى منذ تتويج الدنمارك بيورو 1992 لا يجعله، ولا الفريق “أكثر توترا من المعتاد. لأننا ببساطة نتطلع قدما لهذه المواجهة”.

وأضاف هيولماند: “هناك عنصر نفسي أثناء اللعب. لديهم العديد من الجماهير، ولكن لا يمكننا أن ننسى أنهم يتعرضون، أيضا، لضغط كبير، وهناك توقعات كبيرة”.

وأردف المتحدث نفسه: “لذلك لن تكون الأمور سهلة عليهم. نعلم أنه يجب علينا أن نستغل هذا الموقف”.

والتقى المنتخب الدنماركي مع نظيره الإنجليزي في دوري أمم أوروبا الأخيرة، حيث تعادلا سلبيا في الدنمارك ثم فازت الأخيرة خارج أرضها بهدف نظيف.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي