وهبي ردا على "قوائم منع المفسدين": لا يحق لوزير الداخلية منع أي أحد من الترشح.. و"البام" سيكسب الانتخابات ويقود الحكومة

15 يوليو 2021 - 14:30

وجه الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة، عبد اللطيف وهبي، انتقادات كبيرة لمساع تطلب من وزارة الداخلية منع مرشحين محتملين للانتخابات المقررة شهر شتنبر، لأسباب تتعلق بسلامة موقفهم القانوني، أو لصدور أحكام قضائية تمهيدية ضدهم، أو للاشتباه في ذمتهم المالية.

وترددت هذه المزاعم مؤخرا، ولقد قيل إن قائمة تضم المئات من المرشحين المحتملين، أعدتها وزارة الداخلية، وسترفض سلطاتها المحلية طلبات ترشيحهم عندما يحل أجل إيداع هذه الترشيحات منتصف شهر غشت المقبل. وبين هذه الأسماء يوجد مرشحون لحزب الأصالة والمعاصرة.

لكن وهبي، الذي كان يلقي خطابا في كلميم، أمس الأربعاء، طمأن مرشحي حزبه الذين يبدو أن هذه المزاعم شكلت ضغطا إضافيا عليهم. وقال: “لقد سمعت كلاما عن أن وزير الداخلية (عبد الوافي لفتيت) سيمنع بعض المرشحين من الترشح للانتخابات.. هذا كلام غير قانوني”. ثم أضاف: “لقد عملت طيلة ثلاثين عاما محاميا، ولدي خبرة كافية في القانون، وأنا أقول إنه لا وجود لنص قانوني يمنح الحق لوزير الداخلية في منع أي أحد في الترشح.. ليس من حقه كذلك. القانون وحده من يفعل، القواعد القانونية واضحة في هذا الصدد، ولا يمكن قبول أي معالجة غيرها”.

ويرى وهبي أن الادعاءات التي تنسب إلى وزارة الداخلية “قائمة بالمرشحين الممنوعين”، يمليها “مسؤولون سياسيون، يظهرون أمام الناس كأشخاص أميين، وجاهلين بالقانون”.

في مقابل ذلك، أكد وهبي الذي كان يتحدث بحماسة في تجمع خطابي بكلميم حيث انضم إلى حزبه هناك أحد كبار الشخصيات الانتخابية مؤخرا، وهو عبد الوهاب بلفقيه، قادما من حزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، أن حزبه ” قرر أن يأتي في المرتبة الأولى، وسنأتي في المرتبة الأولى وسيقود الحكومة”.

 

 

 

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

عادل منذ 10 أشهر

كل شخص متابع قضاءيا لا يمكن له الترشح للاستحقاقات المقبلة. المتهم بريء لكنه متابع من طرف القضاء