الرجاء ملزم بتسوية كل ديونه إن أراد انتدابات جديدة

22 يوليو 2021 - 10:53

راسلت الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، فريق الرجاء الرياضي، لإخباره بمنعه من إجراء التعاقدات خلال فترة الانتقالات الصيفية، التي ستبدأ في الأول من غشت، وتنتهي في آخر يوم منه، وكذا خلال فترة الانتقالات الشتوية المقبلة.

وجاء منع الرجاء من إجراء التعاقدات، بسبب الديون العالقة في ذمته، بحيث يجب على الفريق الأخضر تسوية ديونه لدى كل من الغرفة الوطنية لحل النزاعات، والاتحاد الدولي لكرة القدم، ولدى محكمة التحكيم الرياضي، في حالة أراد الدخول في سوق الانتقالات المقبلة.

وحسب المراسلة ذاتها، فإن مجموع مديونية الرجاء الداخلية والخارجية في ما يخص النزاعات تبلغ 44.053.346 درهم، موزعة على الشكل التالي : 30.679.917,00 درهم كنزاعات داخلية محكومة من طرف الغرفة الوطنية لفك النزاعات، و11.990.829,00 درهم محكومة من طرف الفيفا، إضافة إلى 1.382.600,00 درهم محكومة من طرف الطاس.

ووجب على الرجاء تأدية كل النزاعات، أي أكثر من أربعة مليارات وأربعمائة مليون سنتيم، قبل أن يتمكن من انتدابات جديدة أو من تمديد عقود أي لاعب.

وكان الرجاء الرياضي لكرة القدم، قد توصل بإشعار من الفيفا، يؤكد فيه أنه لن يسمح له بالتعاقد مع أي لاعب، إلى أن يؤدي ما بذمته في القضايا المرفوعة ضده من قبل ليما مابيدي كريستيان أوساغونا وفريقه رينجرز النيجيري، فضلا عن المدرب الإسباني كارلوس غاريدو، الذي أقاله جواد الزيات إثر الإقصاء من البطولة العربية.

جدير بالذكر، أن كل الفرق الوطنية الاحترافية، توصلت بمراسلة مماثلة من الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، بغية تسديد الديون العالقة في ذمتها.

شارك المقال

شارك برأيك

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

التالي