العثماني يحذر أعضاء "البيجيدي" من صراعات الترشيح والمناصب

27 يوليو 2021 - 10:00

ردا منه على الصراعات التنظيمية، التي خلفتها هيآت الترشيح، يرى سعد الدين العثماني، الأمين العام لحزب العدالة والتنمية، أن الأهداف السياسية لا تتحقق إلا بأشخاص يمثلون أخلاق، ونبل السياسة.

وقال العثماني إن السياسة لا يمكن أن تتحقق إلا بأناس يتمثلون المبادئ، فكما أنه لا ديمقراطية بدون ديمقراطيين، فإنه لا إصلاح من دون أناس صالحين، ومصلحين.

واعتبر الأمين العام لحزب العدالة والتنمية، خلال مشاركته، مساء أمس الاثنين، في افتتاح الملتقى الوطني السابع عشر لشبيبة العدالة والتنمية، المنظم في مراكش، تحت شعار “نضال ديمقراطي مستمر من أجل مواصلة الإصلاح وتحقيق التنمية”، أن العمل السياسي، الذي ينفع الناس يحتاج إلى طاقات سياسية، تتمتع بنبل السياسة.

ودعا العثماني إلى ترسيخ العمق النبيل لهذه الأخيرة في ظل الثوابت، مشددا على أن التسلح بالمعاني الإيجابية للسياسة من شأنه تقوية صلابة البنيان الداخلي للحزب، إذا ظهر التنافس السلبي، والصراع على الكراسي.

العثماني حذر أعضاء حزبه من ظهور أشخاص داخل العدالة والتنمية قد يسلكون الأساليب غير الشرعية والقانونية، داعيا إياهم إلى التخلص منهم لتقوية البنيان الداخلي للحزب في سبيل تقويمه، وأضاف أن السلوك مؤثر، والنية غير كافية، ولابد من تصرفات صحيحة.

وركز العثماني في مداخلته، مساء أمس، في مراكش على توجيه رسائل تربوية، تحث على تقوية البناء الداخلي داخل حزبه، معتبرا أنها مما ينبغي الحرص عليه.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي