الحركة الشعبية مستاءة من ضغوطات على منتخبيها للترشح باسم أحزاب أخرى

29 يوليو 2021 - 20:00

أفاد مصدر من حزب الحركة الشعبية، بأن قيادة الحزب مستاءة من ضغوطات يتعرض لها منتخبون وأعيان من الحزب، من طرف السلطة لتحويل انتمائهم لأحزاب أخرى.

وأثار محمد أوزين القيادي في الحزب هذه القضية في لقاء عقده الحزب بتنغير مؤخرا، حضره الأمين العام امحند العنصر، حين قال إن الحركة الشعبية ناضلت من أجل العرش والكرامة والوطن، وحولت الصراع من على المؤسسات إلى الصراع داخل المؤسسات”، وذلك بعد شكاوى الحزب من محاولات للمس بإرادة المواطنين.

وقال المصدر، إن إقليم تنغير شهد تدخلات من رجال السلطة، للضغط على أعيان ومنتخبين لتحويل ترشيحهم من الحزب إلى حزبي الأحرار والاستقلال على الخصوص.

واعتبر محمد أوزين، أن أي محاولة للمس بإرادة مناضلي الحركة الشعبية هي “خيانة لذكرى أرواح المناضلين الشهداء من أجل العرش والوطن”.

وكان ثلاثة من أعضاء المكتب السياسي للحزب، غادروا الحزب مؤخرا في سياق الترحال السياسي، ما أثار استياء الحزب.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي