سفيان البقالي: أشكركم جميعا على دعمكم وتشجيعاتكم لي طيلة أيام المنافسة

06 أغسطس 2021 - 11:26

نشر البطل المغربي الأولمبي سفيان البقالي، تدوينة عبر صفحته الرسمية بمواقع التواصل الاجتماعي “فايسبوك”، شكر من خلالها كل من وقف بجانبه ودعمه وشجعه طيلة أيام المنافسة، كما أشار إلى أن تتويجه بالذهب بطوكيو، جاء بعد عدة تجارب كبرى مر بها.

وقال سفيان البقالي في تدوينته، “أود أن أشكركم جميعا على دعمكم وتشجيعاتكم لي طيلة أيام المنافسة، يوم الإثنين الماضي كان أفضل وأصعب يوم في مسيرتي الرياضية، أنا اليوم بطل أولمبي في مسافة 3000 متر موانع، بعد عدة تجارب كبرى مررت بها، منذ أن حصلت على الرتبة الرابعة بأولمبياد ريو دي جانيرو”.

وتابع البقالي “عملت بجدية لأكون الأفضل في العالم، فالطريق كان طويلا، وكانت الانطلاقة الحقيقية ببطولة العالم بلندن، مرورا كذلك ببطولة العالم بالدوحة، لقد قدمت الكثير من التضحيات للوصول إلى هذا الإنجاز العظيم”.

وأضاف المتحدث نفسه “أنا اليوم فرح جدا بالإنجاز الذي حصلت عليه من بعد سنوات من العمل الجاد والتضحيات الكبيرة، وأريد أن أقول شكرًا جزيلا للناس الذين شاركوا معي فرحتي الكبيرة، وعلى رأسهم صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله وأيده، وكذلك عائلتي الصغيرة التي قدمت لي الكثير من التضحيات والمساندة، وكذلك الشعب المغربي والعربي الذي دائمًا ما يساندني”.

وختم البقالي تدوينته قائلا “أود أن أختم بقولي، شكرا لمدربي وأصدقائي الذين يساعدونني في التداريب، والنادي الذي ترعرعت فيه، والجامعة الملكية المغربية لألعاب القوى، ورعاتي الذين يدعمونني منذ عدة سنوات”.

وكان البطل المغربي الأولمبي سفيان البقالي، قد أحرز الميدالية الذهبية في سباق 3000 متر موانع، في دورة الألعاب الأولمبية بطوكيو 2020، بعد احتلاله الرتبة الأولى في النهائي، قاطعا المسافة، في 8 دقائق وثماني ثوان، مهديا بذلك أول ميدالية للمغرب في أولمبياد طوكيو.

وتعد ذهبية سفيان البقالي الأولى للمغرب في الأولمبياد بعد 17 سنة من الغياب عن منصات التتويج الأولمبية، علما أن هشام الكروج هو آخر من حقق الذهب في دورة أثينا 2004، بعد فوزه بسباقي 1500 و5 آلاف متر.

وانضاف البقالي إلى قائمة المتوجين بسباق 3000 متر موانع، بعد علي الزين الذي تحصل على برونزية دورة سيدني 2000.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.