بايدن يجمع رؤساء العالم في "قمة من أجل الديمقراطية" في دجنبر المقبل

11 أغسطس 2021 - 17:30

يعقد الرئيس الأمريكي، جو بايدن، يومي 9 و 10 دجنبر المقبل، عبر الأنترنت “قمة من أجل الديمقراطية”، سيدعى إليها رؤساء الدول، والحكومات، في ما يبدو أنه تحد لبكين، وبديل لقمة مجموعة العشرين التقليدية.

سيجمع الرئيس الأمريكي في قمته رؤساء دول، وحكومات “من مجموعة دول ديمقراطية”، ومسؤولين من المجتمع المدني، وعالم الأعمال، وفقا لبيان صادر عن البيت الأبيض، اليوم الأربعاء.

كما ينوي بايدن جمع المشاركين أنفسهم من جديد، ولكن بشكل شخصي، بعد عام حول ثلاث قضايا “محاربة الاستبداد ومكافحة، ونشر احترام حقوق الإنسان”.

ولم يكشف الرئيس الأمريكي عن أي تفاصيل تتعلق بقائمة الدول المدعوة إلى هذه القمة، التي تطرح نفسها، دون الإفصاح عن ذلك، كبديل لقمة مجموعة العشرين، وكتحد  لبكين.

ومن المقرر أن يجتمع قادة مجموعة العشرين، التي تضم أنظمة غير ديمقراطية مثل الصين، والسعودية، في إيطاليا، في نهاية أكتوبر المقبل.

وتتجاوز الدعوة، التي أطلقتها الولايات المتحدة الإطار المحدد في مجموعة السبع، وهي مجموعة من كبرى الدول الديمقراطية الغربية، لا تضم الدول الناشئة.

وقال بيان البيت الأبيض إن “التحدي في عصرنا هو إظهار أن الديمقراطيات قادرة على تحسين حياة مواطنيها وعلى الاستجابة لمشكلات العالم الكبرى”.

ولطالما أشار الرئيس الأمريكي إلى رغبته في تولي دور “زعيم العالم الحر” المنوط تقليديا بساكن البيت الأبيض، وهو ما لم يكن يرغب فيه سلفه، دونالد ترامب.

وعزف الرئيس الجمهوري، خلال ولايته عن أي نهج متعدد الأطراف، وفضل عليه العلاقات الثنائية، التي غالبا ما كانت تنافسية.

ويسعى بايدن، في هاتين القمتين المتعاقبتين، إلى جمع رؤساء الدول، والحكومات، وممثلي المجتمع المدني والعالم الاقتصادي، من أجل “التحدث بصراحة عن التحديات، التي تواجه الديمقراطية” في العالم.

 

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

البوزيدي منذ 9 أشهر

أكذوبة أخرى لكن هذه المرة لا أحد من البشر يصدقها...أمريكا تدافع عن حقوق الإنسان؟ و الله مهزلة...