الخارجية الإسرائيلية تتابع قضية مقتل يهودي بطنجة

26 أغسطس 2021 - 10:30

ساعات بعد إعلان المديرية العامة للأمن الوطني، عن فتح تحقيق في مقتل مسير مطعم بطنجة، مشيرة في بلاغ لها إلى أنه “يهودي”، خرجت هيئة البث الإسرائيلية (رسمية)، لتقول إن الضحية مواطن إسرائيلي.

وقالت الهيئة، “إن مواطنا إسرائيليا، قُتل طعنا بسكين، في طنجة بالمغرب، كما أن الشرطة المغربية تحقق في ظروف الحادث”.

وأشارت إلى أن وزارة الخارجية الإسرائيلية تتابع الأمر مع السلطات المغربية.

وفتحت المصلحة الولائية للشرطة القضائية بمدينة طنجة بحثا قضائيا تحت إشراف النيابة العامة المختصة، مساء أمس الأربعاء، وذلك لتحديد الظروف والملابسات المحيطة بتورط شخص يبلغ من العمر 36 سنة، من ذوي السوابق القضائية في جرائم الحق العام وتبدو عليه علامات الاضطراب العقلي، في قضية تتعلق بالضرب والجرح باستعمال السلاح الأبيض المفضي إلى الموت، في حق مسير مطعم بمدينة طنجة.

وذكر بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني أن المعطيات الأولية للبحث تشير إلى تردد المشتبه فيه بشكل دائم على المطعم الذي يسيره الضحية، وهو مواطن مغربي يعتنق الديانة اليهودية، وذلك بغرض تلقي وجبات غذائية مجانية، قبل أن يدخل في خلاف مع الضحية، عرضه على إثره لاعتداء جسدي بواسطة سكين من الحجم الصغير تسبب في وفاته خلال نقله إلى المستشفى.

وأضاف المصدر أنه تم إخضاع المشتبه فيه لتدبير الحراسة النظرية، رهن إشارة البحث الذي تشرف عليه النيابة العامة المختصة، وذلك لتحديد الأسباب والخلفيات الحقيقية وراء ارتكاب هذه الجريمة، والتي ترجح الأبحاث والإفادات الأولية ارتباطها بخلاف عرضي ناجم عن رفض الضحية لطلب المشتبه فيه، الرامي إلى العمل كمياوم في المطعم الذي يتولى تسييره.

كلمات دلالية

طنجة مغربي مقتل يهودي
شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

م_و منذ 10 أشهر

اولا ان الحجر الصحي يبدأ من 9h ليلا يعني هناك رجال الأمن يجوبون الشوارع خاصة في مدينة سياحية كبيرة،ثانيا ان زبناء الضحية كانوا متشردين ومذمنين على المخدرات ثالتا هنااك فرضية ان يكون الجاني من انفصاليي الداخل بتحريض من الجزائر او اسبانيا حيث يشاع عليه انه ذو جنسية اسبانية