أحزاب اليسار توقف حملتها الانتخابية حدادًا على مصرع مهاجرين من تادلة

29 أغسطس 2021 - 11:00

قررت إدارة حملة أحزاب اليسار، تحالف الفيدرالية، والاشتراكي الموحد وأحزاب أخرى، بقصبة تادلة تعليق الحملة الانتخابية، بشكل مؤقت، حدادا على أرواح ضحايا قوارب الموت، التي راح ضحيتها 18 شابا غرقا في عرض البحر، اليوم السبت، بعد انقلاب قارب للهجرة السرية.

وتقدمت أحزاب اليسار بتعزية، عبر بلاغ رسمي، محملة الدولة مسؤولية هروب الشباب المغاربة على متن قوارب الموت.

وقال بلاغ الحزب الاشتراكي الموحد، لم يجد شباب المدينة نصيبا في برامج الأحزاب، إلا رقما، غير مهم، في المعادلة الانتخابية.

يذكر أن 18 شخصا من أبناء تادلة  لقوا مصرعهم اليوم السبت؛ غرقا في عرض البحر، بعد انقلاب قارب مطاطي كانوا على متنه في رحلة للهجرة السرية إلى أوربا.

الضحايا الذين تتراوح أعمارهم بين 17 و27 سنة؛ كانوا قد قرروا خوض غمار الهجرة السرية في اتجاه إسبانيا بحثا عن لُقمة عيش.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.