أولياء التلاميذ يحق لهم الاختيار بين لقاحات "فايزر" و"سينوفارم" في مدارس العاصمة

01 سبتمبر 2021 - 21:30

انطلقت بجهة الرباط سلا القنيطرة، أمس الثلاثاء، عملية تلقيح التلاميذ الذين تتراوح أعمارهم بين 12 و17 سنة، حيث تسعى السلطات التربوية إلى ضمان الوصول إلى أكبر نسبة تلقيح بين التلاميذ لتأمين أفضل الظروف للدخول المدرسي لهذه السنة.

ويبلغ عدد المعنيين بهذه العملية ما يقارب 387 ألف تلميذة وتلميذ، موزعين على مختلف أقاليم الجهة، والتي افتتحت بها العشرات من مراكز التلقيح.

وحول سير هذه العملية سجل محمد أضرضور مدير الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بجهة الرباط سلا القنيطرة، وجود إقبال وتجاوب كبير من طرف الآباء وأولياء التلاميذ على الاستفادة من عملية التلقيح.

وأكد أضرضور في تصريح لـ”اليوم 24″، أن العملية انطلقت بمختلف المراكز التي تحتضنها المؤسسات الثانوية والإعدادية بداية من الساعة الثامنة والنصف صباحا إلى حدود الساعة الرابعة والنصف بعد الزوال.

وأضاف المتحدث أن اختيار المؤسسات التعليمية لاحتضان عملية التلقيح كانت وراءه أسباب عدة، أهمها كون الفضاء المدرسي بمثابة بيت ثان للتلاميذ، مما يجعلهم مستأنسين به أثناء تلقيهم جرعات اللقاح، إضافة إلى سعي السلطات التربوية إلى تخفيف الضغط على المراكز الصحية التي يتم بها تلقيح البالغين.

وحول ما أثير بشأن عدم تمكن بعض الآباء من اختيار نوع اللقاح المقدم لأبنائهم ما بين لقاحات “فايزر” و”سينوفارم”، كما أعلنت عن ذلك الوزارة، نبه أضرضور إلى وجود سوء فهم، مؤكدا أن الحق في الاختيار قائم ومتاح لكافة الآباء.

وأوضح أضرضور أن كل المراكز المخصصة للتلقيح تم تقسيمها إلى نوعين، أولهما يقدم لقاح “سينوفارم” والثاني يقدم لقاح “فايزر”، مضيفا بأن ما على الآباء إلا التوجه بأبنائهم إلى أي من المراكز التي يوجد بها نوع التلقيح الذي يفضلونه، للاستفادة من العملية.

وإلى حدود الساعة لم تسجل أية أعراض جانبية لدى تلاميذ الجهة المستفيدين من عملية التلقيح، وفق ما أكده المسؤول ذاته.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي