بمشاركة المغرب... لجنة عربية تنعقد لبحث التحركات لمواجهة السياسات الإسرائيلية في القدس

10 سبتمبر 2021 - 08:00

بمشاركة المغرب، عقدت، أمس الخميس، بالعاصمة المصرية القاهرة، أشغال الاجتماع الثاني للجنة العربية الوزارية، المكلفة بالتحرك الدولي لمواجهة السياسات، والإجراءات الإسرائيلية غير القانونية في مدينة القدس.

وخصصت أشغال لجنة اليوم، التي مثل فيها المغرب سفيره في القاهرة، محمد التازي، لاستعراض، ومناقشة آخر التطورات، وتأكيد الدعم العربي للفلسطينيين، إلى حين إقامة دولتهم المستقلة.

اللجنة، التي أسست حديثا، ترأسها الأردن، وتضم عضوية كل من الجزائر، والسعودية، وفلسطين، وقطر، ومصر، والمغرب، وتونس بصفتها رئاسة القمة العربية، والعضو العربي في مجلس الأمن.

وكان مجلس جامعة الدول العربية، على المستوى الوزاري، قد أعلن، في شهر ماي الماضي، عن تشكيل لجنة لمخاطبة دول مجلس الأمن الدولي لوقف الاعتداءات الإسرائيلية في حق الفلسطينيين.

جاء ذلك في قرار للمجلس بختام الاجتماع الطارئ، الذي عقد برئاسة قطر افتراضيا، أدان بشدة “جرائم قوات الاحتلال الإسرائيلي في حق المصلين في المسجد الأقصى”، واستهداف المدنيين في قطاع غزة، وإجراءات التهجير في حق أهالي القدس، مشيدا ببطولة الشعب الفلسطيني.

وتطالب الدول العربية الأمم المتحدة، والمنظمات الدولية المتخصصة، بما في ذلك مجلس الأمن، بتحمل المسؤوليات القانونية، والأخلاقية، والإنسانية من أجل الوقف الفوري للعدوان الإسرائيلي، وتوفير الحماية الدولية للشعب الفلسطيني.

التحرك العربي، الذي لا يزال مستمرا، كان قد أتى تفاعلا مع ما عرفه حي الشيخ جراح بالقدس، من مواجهات بين الشرطة الإسرائيلية، وسكانه الفلسطينيين، ومتضامنين معهم، حيث واجهت 12 عائلة خطر الإخلاء من منازلها لصالح مستوطنين إسرائيليين بموجب قرارات صدرت عن محاكم إسرائيلية.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.