مصطفى الخلفي سقط في سيدي بنور.. الاتحاد والبام والاستقلال والأحرار ظفروا بالمقاعد

09 سبتمبر 2021 - 14:32

فازت أحزاب الاتحاد الاشتراكي والأصالة والمعاصرة، والاستقلال والتجمع الوطني للأحرار، على التوالي، بالمقاعد البرلمانية الأربع المخصصة لإقليم سيدي بنور، بينما مني حزب العدالة والتنمية بهزيمة قاسية هناك حيث ترشح الوزير الأسبق في الاتصال، مصطفى الخلفي.

وحسب معطيات لعمالة الإقليم، فقد حل الاتحاد الاشتراكي في المركز الأول بعد حصوله على 29240 صوتا، متبوعا بالأصالة والمعاصرة بـ27339 صوتا، ثم حزب الاستقلال في المركز الثالث ب18748 صوتا، يليه التجمع الوطني للأحرار بـ17890 صوتا. وبلغت نسبة المشاركة في الانتخابات (التشريعية والجهوية والجماعية) بسيدي بنور 67.34 في المائة.

وتنافست 14 لائحة انتخابية على المقاعد البرلمانية الأربع المخصصة للإقليم. كما تنافست على مستوى الانتخابات الجماعية بالإقليم ذاته 16 لائحة انتخابية للظفر ب 31 مقعدا (20 مقعدا للذكور و11 للإناث). وفي ما يتعلق بانتخاب أعضاء مجالس الجهات بالإقليم، فقد بلغ عدد اللوائح التي خاضت غمار هذه الاستحقاقات 10 لوائح انتخابية.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.