البام يحكم قبضته على مديونة ويفوز برئاسة أربع جماعات والاستقلال الخاسر الأكبر

17 سبتمبر 2021 - 22:00

كما كان منتظرا، فاز حزب الأصالة والمعاصرة في إقليم مديونة، في جهة البيضاء-سطات، بكافة رئاسة جماعات الإقليم، بعدما نجح، اليوم الجمعة، في الظفر برئاسة جماعتي مديونة، وسيدي حجاج أولاد حصار، حيث تم انتخاب محمد الكنبوشي، وصيف لائحة الحزب بالبرلمان، رئيسا للجماعة سيدي حجاج لولاية ثالثة، بعدما اكتسح البام مختلف دوائر هذه الجماعة القروية.

كما تم انتخاب  صلاح الدين أبو الغالي، اليوم، رئيسا لجماعة مديونة، بمشاركة أعضاء من حزب التجمع الوطني للأحرار في هياكل مكتبها المسير.

يذكر أنه مباشرة بعد اكتساحه انتخابات الثامن من شتنبر الجاري باقليم مديونة، سارع كلا من حزب الأصالة والمعاصرة، إلى عقد تحالف ثنائي، مع حزب التجمع الوطني للأحرار، مستبعدين حزب الاستقلال من هذا التحالف.

وعلى إثر ذلك، أعلن كلا من محمد بوسعيد، المنسق الجهوي للأحرار، وصلاح الدين أبو الغالي، المنسق الإقليمي للبام بإقليم مديونة، أن تحالفهما هو قرار ملزم لجميع أعضاء الحزبين، وينبغي الامتتثال له.

وبوسعيد، وأبو الغالي، اتفقا، وفقا للتحالف الثنائي، في وقت سابق على إسناد منصب الرئاسة في جماعة تيط مليل، إلى حزب الأصالة والمعاصرة في شخص وكيل لائحته، الطيب الفشتالي، ومشاركة حزب التجمع الوطني للأحرار في هياكل المكتب.

كما آلت رئاسة جماعة الهراويين، ايضا إلى حزب الأصالة والمعاصرة، بمشاركة الأحرار في مكتبها  المسير.


 

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي