فريق شباب الريف الحسيمي يستغيث

19 سبتمبر 2021 - 18:05

أزمة تسييرية كبيرة ومالية خانقة يعيشها فريق شباب الريف الحسيمي لكرة القدم في الظرفية الراهنة، ما سيجعله في القريب العاجل كسفينة تائهة بدون قبطان قد تعصف به خارج منافسات بطولة الهواة والبطولة الوطنية بصفة عامة.

وحسب بعض المصادر جيدة الاطلاع، فإن لجنة تصريف الأعمال للنادي، التي كانت قدمت استقالتها، أخيرا، توصلت بمراسلة من العصبة الوطنية لكرة القدم هواة، تطالبها فيها بتسوية وضعية ملفات مجموعة من اللاعبين الموضوعة على أنظار غرفة النزاعات التابعة للجامعة الملكية المغربية لكرة القدم والاتحاد الدولي للعبة.

وأضافت المصادر ذاتها أن العصبة حذرت لجنة تصريف الأعمال بأنه لن يسمح للنادي بوضع ملف تأهيل اللاعبين للموسم الجاري، والحصول على الرخص الرسمية للمشاركة في البطولة.

وتابعت المصادر عينها أن هذا الأمر خلق دهشة كبيرة في صفوف محبي هذا النادي، وجمهوره العريض داخل، وخارج المغرب، كما يطالبون بتدخل السلطات الإقليمية والمسيرين السابقين، الذين التزموا الصمت إزاء الوضعية الاستثنائية لهذا النادي العريق، مطالبين بمحاسبة من أغرق الأخير في الديون، بسبب الانتدابات العشوائية للاعبين.

وفي السياق ذاته، نشرت صفحة الفريق تدوينة، قالت فيها “لكل محبي شباب الريف الحسيمي، لكل جماهير، وصفحات الفرق المغربية الأخرى، التي لا طالما ساندت، وتعاطفت مع فريقنا، ومن أجل خلق نوع من الضغط الفيسبوكي على المسؤولين على قطاع الرياضة، نتمنى منكم مشاركة الهاشتاك التالي: أنقذوا “شباب الريف الحسيمي”.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي