لشكر: بلفقيه وعدوه بطي ملفه القضائي وهنا نتحدث عن المسؤولية الأخلاقية لما وقع له

22 سبتمبر 2021 - 11:02

كشف إدريس لشكر، الكاتب الأول لحزب الاتحاد الاشتراكي، خلال ندوة صحافية، عقدها، صباح اليوم الأربعاء، عن جزء مما دار بينه والراحل، عبد الوهاب بلفقيه، مؤكدا أن هذا الأخير تلقى وعدا بطي ملفه القضائي، عقب مغادرته لحزب الاتحاد الاشتراكي، والالتحاق بحزب الأصالة والمعاصرة.

وقال لشكر: “كان لي اتصال هاتفي مع بلفقيه، أسبوعا قبل بدء وضع الترشيحات، قلت له هناك ملف قضائي لك في المحكمة، قال لي ذلك الملف لن يبقى نهائيا في المحكمة، وأنا محام، وأعرف ما يقول”.

وتابع لشكر: “أن تصل الوعود إلى هذا المستوى، فهنا لابد أن أتحدث عن المسؤولية الأخلاقية بخصوص ما وقع لبلفقيه، وأنتظر ما سيقوله القضاء”.

وزاد لشكر، أيضا: “بلفقيه الله يرحمو، هو حجة على ما نقول اليوم”، مضيفا: “كل من في التحالف الثلاثي، طلبوا منه الالتحاق، ولما التحق استفسرته، وما قاله لي، الحجة فيه هي آخر ما كتبه”.

لشكر قال، أيضا: “بلفقيه قال لي، سنلتقي، وستثق بالذي جعلني أغير الانتماء”.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

طالب سابق بالخارج منذ 3 أسابيع

انتظروا ...سيقع للشكر نفس سيناريو شباط 2016/2017 سيقتلع من الاتحاد الاشتراكي... لأنه كما فعل شباط فضح من يتحكم في الأحزاب التي ليست سوى واجهة زجاجية

الدكتور عبدالرزاق منذ 3 أسابيع

تركوه يأكل ويوكل حتى ازداد الشحم في ثروته وهو عامل في قطاع المحروقات أصلا،ثم دفعوا به الى المهلكة...وشوفو كيف استخدم مع عبدالرحيم بوعيدة قبل سنتين

التالي