قرار الجزائر إغلاق المجال الجوي مع المغرب يهدد مباراة الجيش الملكي وشبيبة القبائل

23 سبتمبر 2021 - 12:30

أصبح قرار الجزائر بإغلاق المجال الجوي مع المغرب يهدد مباراة الجيش الملكي، وشبيبة القبائل، في الدور التمهيدي الثاني لكأس الكونفدرالية الإفريقية ذهابا وإيابا، حيث أضحى من الممكن تأجيل المباراة إلى وقت لاحق، في ظل عدم إمكانيات سفر الفريقين جوا.

وبدأت جماهير الجيش الملكي تتساءل عن مصير مواجهة فريقها أمام شبيبة القبائل الجزائري، خصوصا أنها كانت تمني النفس أن تحضر للمباراة في الجزائر، نظرا إلى أن هذه الأخيرة فتحت أبواب ملاعبها للجماهير بنسبة محددة، ووفق شروط معينة.

وأكدت صحيفة النهار الجزائرية، في مقال لها، أنه من المنتظر أن تشهد الأيام المقبلة تطورات مثيرة وسط مناقشات بسفر أي من الفريقين عبر أوروبا، خصوصا في ظل صعوبة السفر البري.

وأضافت الصحيفة، في المقال ذاته، أن قرار حظر الطيران المغربي في الجزائر، سيتسبب في أزمة أخرى لأبناء بلماضي، خصوصا أن عددا من منافسي المنتخب الجزائري في تصفيات كأس العالم اختاروا ملاعب المغرب لخوض مبارياتهم.

وكانت لجنة المسابقات، التابعة للاتحاد الإفريقي لكرة القدم، قد حددت، يوم 22 أكتوبر المقبل، موعدا لإجراء مباراة إياب الدور التمهيدي الثاني في الجزائر، علما أن مواجهة الذهاب ستقام في المغرب في 16 من الشهر نفسه.

وأعلنت الجزائر، أمس الأربعاء، عن الإغلاق الفوري لمجالها الجوي مع المملكة المغربية، حيث أشارت الرئاسة الجزائرية، في بيان إلى أنها قررت إغلاق مجالها الجوي أمام كل الطائرات المدنية والعسكرية المغربية، وتلك التي تحمل رقم تسجيل مغربي.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي