بعد الخروج من دور الربع...  هشام الدكيك: المغرب خرج مرفوع الرأس ويكفي ما قام به الجمهور في الدقائق الأخيرة

26 سبتمبر 2021 - 17:55

أكد هشام الدكيك مدرب المنتخب الوطني المغربي لكرة القدم داخل القاعة، في تصريح له لموقع الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، عقب نهاية مباراة المغرب والبرازيل، أن المنتخب خرج مرفوع الرأس ويكفي ما قام به الجمهور في الدقائق الأخيرة، مشيرا إلى أنهم خططوا لكل تفاصيل المواجهة من بينها إيقاف أفضل لاعبي العالم “فيراو وبيتو”، وقاتلوا أمامهم الند للند.

وأضاف الدكيك في التصريح ذاته، بأن المنتخبات مثل البرازيل تعتمد على التسديدات ولاعبين يتوفرون على مزايا دفاعية، وهو ما لا يمتكله المنتخب المغربي، لذا كان من واجب المغرب “يضيف الدكيك” أن كان عليهم الاعتماد على اللامركزية والدفاع والهجوم في آن واحد.

وتابع المتحدث نفسه في التصريح ذاته، بأن مباراة كانت للتاريخ، موضحا بأنه لا يمكن القيام بكل الخطوات في نفس الوقت، وموضحا في الوقت ذاته بأن وصلوا إليه خططوا له قبل سنوات.

وواصل حديثه بالقول، بأن هذه السنة كانت حافلة للاعبين متمنيا بأن يصلوا سالمين لأرض الوطن، ومشيرا بأنهم فعلوا ما بوسعهم من خلال التتويج بكأس إفريقيا وكأس العرب وبلوغ ربع نهائي المونديال.

واستطرد قائلا، بأن فوق طاقتك لا تلام خاصة وأنهم قاموا بمجهودهم، ومؤكدا أن العمل سينطلق حاليا للحفاظ على هذه الرياضة والتخطيط للفوز باللقب العالمي ثم الحفاظ على الكأس الإفريقية والعربية.

واختتم الدكيك تصريحه، بالتأكيد أن المشاكل التي كان يعاني منها الفوتسال المغربي احتاجت لعشرين سنة من العمل، ويجب الآن أن يقوموا بصنع قاعدة للممارسة لدى الفئات الصغرى، وعلى المجالس البلدية أن تساعدهم وأن تصبح رياضة تمارس في الملاعب المدرسية.

جدير بالذكر، أن المنتخب الوطني لكرة القدم داخل القاعة، خرج من ربع نهائي كأس العالم للفوتسال، عقب خسارته ظهر اليوم الأحد بهدف نظيف أمام نظيره البرازيلي، في المباراة التي جرت أطوارها على أرضية قاعة فيلنيوس آرينا، في العاصمة الليتوانية فيلنيوس.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.