سناء عبدي... شابة من أصول مغربية تصل إلى البرلمان الألماني

28 سبتمبر 2021 - 16:00

أفرزت نتائج الانتخابات البرلمانية في ألمانيا فوز عدد من المرشحين من أصول عربية وشرق أوسطية، تمكن البعض منهم من تصدر النتائج في دوائرهم الانتخابية.

ومن بين الفائزين، نجد سناء عبدي، المغربية الأصل، المولودة عام 1986 في تطوان، وذكر موقع “دويتشه فيله” أن عبدي التي ترشحت باسم الحزب الاشتراكي الديمقراطي عن دائرة بورتس في مدينة كولونيا تمكنت من استعادة المقعد المباشر لحزبها في المنطقة في البرلمان الألماني.

وأشار الموقع إلى أن عبدي، المولودة لأب ألماني وأم مغربية قد درست القانون وهي الآن مديرة مشاريع. وقالت عبدي في تصريحات لصحيفة محلية بعد ظهور النتائج الأولية بعد إغلاق مراكز الاقتراع، إن فوزها كان نتيجة لجهد جماعي.

ومن بين الفائزين أيضا العراقية ريم العبلي التي ترشحت عن الحزب الاشتراكي الديمقراطي نفسه، وفازت بالانتخاب المباشر عن دائرة شفيرين – لودفغزلوست – بارخيم في شمال ألمانيا. إذ حصدت 44,107 أصوات في دائرتها، ما يشكل نسبة تبلغ 29,4 في المائة، متقدمة على منافسها من الحزب المسيحي الديمقراطي ديتريش مونشتادت، الذي حصل على 20,7 في المائة.

بدورها تمكنت رشا نصر ألمانية من أصول سورية تبلغ من العمر 29 عاما، وهي أول مرشحة عن الحزب الاشتراكي الديمقراطي من أصول مهاجرة في مدينة دريسدن. من الفوز بمقعد في البرلمان ضمن قائمة الحزب.
كما فازت الباحثة في العلوم الإسلامية من أصل سوري والمرشحة عن حزب الخضر عن المركز الانتخابي في دويسبورغ، لمياء قدور بمقعد في البرلمان الألماني.

جدير بالذكر أن الانتخابات التي جرت الأحد الماضي، قد أظهرت فوز الحزب الاشتراكي الديمقراطي بفارق ضئيل متفوقا على التحالف المسيحي (الاتحاد المسيحي الديمقراطي والاتحاد المسيحي الاجتماعي)، الذي هيمن على المشهد السياسي في ألمانيا لمدة 16 عاما بقيادة المستشارة أنغيلا ميركل.

الحزب الديمقراطي الاشتراكي المنتمي ليسار الوسط تمكن من الحصول على 26% من الأصوات، متقدما على كتلة ميركل المحافظة، أي تحالف حزب الاتحاد الديمقراطي المسيحي وحزب الاتحاد الاجتماعي المسيحي، والتي حازت على 24.5%. من الأصوات

كلمات دلالية

انتخابات ألمانيا
شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي