نقابة "البيجيدي": أسماء ناخبين سقطت من اللوائح واستعمل المال للضغط على ممثلي المأجورين

08 أكتوبر 2021 - 16:30

بعد يومين من انتخابات أعضاء مجلس المستشارين، خرج الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب للحديث عن خروقات، قال إنها شابت العملية الانتخابية.

وقال الاتحاد، في بلاغ له، إنه سجل مجموعة من الاختلالات، التي شابت الاستحقاقات الانتخابية، من قبيل عدم الالتزام بمقتضيات القوانين المنظمة للعمليات الانتخابية، وصلت، حسب قوله، درجة إسقاط أسماء كثيرة من ناخبيه من لوائح الناخبين في مختلف مدن المملكة، وتسجيل آخرين في مدن لا علاقة لها بانتدابهم، وعدم إشعار آخرين في مكاتب تصويتهم، مما حرم نسبة كبيرة منهم من حقهم في التصويت.

وأوضح الاتحاد أنه سجل حدوث فوضى في بعض مقرات مكاتب التصويت، متهما أطرافا بالوقوف وراء ممارسات مشبوهة، لاستمالة الناخبين، باستعمال المال، أحيانا، وبالضغط، أحيانا أخرى، على عدد من ممثلي المأجورين، للتصويت على لوائح بعينها.

إلى جانب ذلك، شدد الاتحاد على ضرورة الإسراع بفتح ورش إصلاح، ودمقرطة القوانين الانتخابية، الخاصة بممثلي الموظفين، ومناديب الأجراء، وإيلائها الاهتمام، والإمكانيات اللازمة، حتى تعكس العمليات الانتخابية التمثيلية النقابية الفعلية بعيدا عن الأساليب، والآليات، التي تفسد العمل النقابي.

يذكر أن نتائج انتخابات مجلس المستشارين في فئة ممثلي المأجورين برسم اقتراع 5 أكتوبر 2021، كما أعلنت عنها اللجنة الوطنية للإحصاء، يوم الأربعاء 6 أكتوبر 2021، حصل فيها الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب على مقعدين.

 

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.