"موجة ضحك" أثناء عزف النشيد الوطني تضع لاعبين من المنتخب في موقف محرج

10 أكتوبر 2021 - 15:49

وجد بعض لاعبي المنتخب الوطني لكرة القدم أنفسهم في موقف محرج، في مواجهة انتقادات الجمهور، بعد ظهورهم في لقطة سبقت انطلاق مباراة، يوم أمس السبت، وهم يضحكون تزامنا مع عزف النشيد الوطني المغربي.

ووجهت انتقادات كثيرة إلى لاعبي المنتخب، عبر صفحات على مواقع التواصل الاجتماعي، ومن طرف شخصيات مشهورة، بعد اعتبار ضحكهم أثناء عزف النشيد الوطني، قلة احترام.

واصطادت عدسة كاميرا البث المباشر لمباراة المغرب، وغينيا بيساو، ليلة أمس السبت، بعضا من لاعبي المنتخب على دكة البدلاء، وهم يضحكون أثناء عزف النشيد الوطني.

ووجهت أسهم الانتقاد إلى كل من أنس الزنيتي، وزكرياء أبو خلال، وسفيان الكرواني وسامي مايي، الذين كانوا على دكة الاحتياط، وظهروا وهم يضحكون بشكل مبالغ فيه، أثناء عزف النشيد الوطني.

واقترب المنتخب الوطني المغربي لكرة القدم، من حسم تأهله إلى الدور الفاصل، عقب انتصاره، مساء أمس، بثلاثية نظيفة على غينيا بيساو، في المباراة، التي جرت أطوارها على أرضية مركب محمد الخامس في الدارالبيضاء، لحساب الجولة الرابعة من دور مجموعات تصفيات كأس العالم قطر 2022.

ويتصدر المنتخب الوطني المغربي، حاليا، مجموعته التاسعة برصيد تسع نقاط مع مباراة ناقصة، فيما يحتل غينيا بيساو الرتبة الثانية بأربع نقاط، بينما يوجد غينيا في الصف الثالث بثلاث نقاط مع لقاء ناقص كذلك، والسودان في المركز الأخير بنقطتين.

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.