وسط جدل " الجواز "... جل مقاهي مكناس مفتوحة للعموم

23 أكتوبر 2021 - 23:45

في ضوء جدل فرض جواز التلقيح لولوج المرافق العمومية، الذي أقرته الحكومة، والذي دخل حيز التنفيذ أول أمس الخميس، قرر جل أرباب مقاهي العاصمة الإسماعيلية – مكناس، منذ اليوم الأول، فرض الأمر الواقع، وعدم مطالبتهم مرتادي المقاهي بجواز التلقيح.
وعاين موقع ” اليوم24″، بمركز ويسلان، ومدينة مكناس في حي البساتين، ووسط أحياء شعبية، عدم المطالبة بجواز التلقيح، أو الاعتراض على الجلوس في المقهى بسبب ” الجواز “، بل ظلت الأمور عادية، في وقت اعتبر نادل مقهى في حي البساتين مطالبة الزبون بجواز التلقيح يفتقد لـ” الصفة”، وأن من شأن هذا الإجراء أن يخلق مشاكل كثيرة مع مرتادي المقهى.
وكانت فيدرالية جمعيات المقاهي والمطاعم، أكدت، في بلاغ لها، ردا على قرار الحكومة فرض جواز التلقيح على مرتادي المقاهي والمطاعم، أن ذلك يتنافى مع اختصاصات أرباب المقاهي، علما أن الخضوع للتلقيح من عدمه “يعد اختياريا وليس إجباريا”، وأوضح أن الوصول لمناعة جماعية لا يجب أن يكون على حساب المهنيين وأرزاقهم، نظرا لكون اعتماد جواز التلقيح سيخلق نوعا من المشاحنات بين المهنيين والزبائن وسيبث التفرقة بينهم.
جدل فرض جواز التلقيح، وبعد مرور يومين على تنفيذه، خلق ردود فعل رافضة للإجراء، كما خلق “مواجهة أثناء المطالبة به”، حيث يتداول نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي، منذ صباح اليوم، شريطا يصور اعتداء زبون مقهى على نادل طلب منه الإدلاء بالجواز، في مشهد أثار الكثير من الاستنكار.
هذا، ودعت الفيدرالية الوطنية لجمعيات المقاهي والمطاعم الحكومة إلى التراجع عن تنفيذ هذا القرار “غير المحسوب” النتائج، والذي “يستحيل تنزيله”.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي