بنسعيد في أول رد على المعارضين: إذا كان فرض جواز التلقيح سيحافظ على حياة مواطن واحد فهو قرار صالح

24 أكتوبر 2021 - 22:00

في أول تعليق للمهدي بن سعيد،  وزير الشباب والثقافة والتواصل، على القرار الذي اتخذته حكومة عزيز أخنوش، القاضي بفرض جواز التلقيح على المواطنين، مما تسبب في موجة غضب عارمة،  واحتجاجات وانتقادات، قال بنسعيد، :”إن بعض القرارات كان من الضروري أن تأخذ بهذه الطريقة، لأن الإنسانية والعالم، وجدوا في جواز التلقيح، الطريقة الوحيدة للحد من انتشار فيروس كورنا”. قبل أن يعود ليخاطب المعارضين لفرض الجواز بقوله:” إذا وجدوا طريقة أخرى فليخبرونا بها”.

وأكد الوزير، الذي حل ضيفا في برنامج “مع الرمضاني”، مساء اليوم الأحد بالقناة الثانية، بأن  جواز التلقيح إذا كان من شأن فرضه أن يحافظ على حياة مواطن مغربي واحد،  أعتقد أنه قرار صالح، وإلا كيف لنا أن نجيب من  فقدوا آبائهم وأمهاتهم؟!!”.

وصرح الوزير بنسعيد بقوله:”يمكن أن يكون هناك اخطاء في تنزيل هذا القرار، أو أن نعتبر أن الشق التواصلي لم يكن حاضرا بقوة أثناء تنزيل هذا القرار، إلا أنه يجب استحضار أن الحكومة هي في بداية اشتغالها، وهي تبني الانسجام المطلوب”.

كاشفا أن وزارته هي بصدد “وضع خطة تواصلية لتفادي ما كان يحصل في الحكومات السابقة من هدم انسجام في قراراتها”، وهو الأمر الذي تحاول وزارته إصلاحه، حتى يتسنى بمناسبة أي قرار له تأثير على حياة المغاربة، أن يتم ايصاله لهم بطريقة جيدة.

وحول مدى تعارض اختصاصات وزارته، مع مهمة الناطق الرسمي باسم الحكومة، شدد بنسعيد أن اختصاصات وزارته هي أشمل وأعمق، وتتعدى المهمة الكلاسيكية لوسائل التواصل، كاشفا أن وزارته ستعمل على وضع خطة تواصلية شاملة، وستسعمل وزارته كافة الوسائل المتاحة”.

 

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

علي منذ شهر

كما أن فرض التلقيح اذا تسبب في موت شخص واحد ماذا ستفعلون؟ على سبيل المثال حالة مراكش وحالة الرباط اامؤكدتين خير دليل على مخاطر التلقيح

عبد الكريم منذ شهر

إلى السيد بنسعيد. السلام عليكم. في رد سريع أقول لكم ما يلي: - تراجع عدد الإصابات و الوفايات في المغرب و في العالم لم يكن بفضل فرض جواز التلقيح ولا حتى التلقيح نفسه و لا يحتاج أحد لتبيان ذلك. فقد أكدت دراسات علمية عالمية أنه لا توجد تناسيبة بين عدد الملقحين و عدد الإصابات بالفيروس. - بنفس المنطق الذي قلتم به أن قرار فرض جواز التلقيح سيكون صائبا إذا مكن من الحفاض على حيات مواطن واحد، أقول لكم أن قرار فرض النلقيح عبر إلزامية الإدلاء بجواز التلقيح سيكون خطأ إذا أضر التلقيح بصحة أو حياة مواطن واحد. أما عن الطرق البديلة ففي الرسالة المفتوحة التي وجهها 800 إطار صحي إلى السيد وزير الصحة ما يكفي للجواب عن تساءلكم. دمتم بخير، و السلام عليكم.

AYMAN منذ شهر

الى السيد الوزير اولا بطاقة جواز ليست بلقاح حتى تقول ان تحد من انتشار الفيروس والملقح هو نفسه ينشر الفيروس فكم نكن غير الملقحين في نظرك لو كنا نعدي لما في وقت حملتكم الانتخابية قررتم تصريح ورفع الاجراءات. اما بخصوص اذا ماوجدتهم حل فأخبرونا سوف اقول لك الحل رغم انك بعيد عن هذا الموضوع وهو على وزارة الصحة والداخلية توفير اجهزة الفحص السريع توزيعها عل جميع اطباء قطاع العام ونحن غير ملقحين سوف نقوم بإقنائها من مالنا الخاص ويجري لنا الطبيب الاختبار فإذا كانت سلبية يسلمنا شهادة PCR لقضاء الاغراض الادارية وولوج الاماكن مغلقة والسفر سحبها من الصيدليات ليس لأنها غير مجدية لأن كل مافي الامر تضرر مختبرات لي كيمصو دم المواطن او وزارة تساندهم.

Ahed منذ شهر

و ما راي السيد الوزير في وفاة شخص واحد بسبب اللقاح. واصابة المآت بعاهات؟ على الاقل في معارفي وفاة واحة اما المصابون الذين فقدوا ايقاعهم الطبيعي في الحياة فعددهم كثير

Mag منذ شهر

بنفس المنطق، إذا كان اللقاح لايحافظ على حياة مواطن واحد فقط فهو قرار غير صالح!!!

التالي