عقود عمل "مؤقتة" تقترحها حكومة أخنوش لفائدة 250 ألف شاب في أوراش صغرى ومتوسطة..

05 نوفمبر 2021 - 16:00

ينتظر أن تطلق حكومة أخنوش، خلال 2022، و2023، برنامجا يسمى “فرصة” قصد تشغيل 250 ألف شخص، أكثرهم شباب، في أوراش صغرى، ومتوسطة، بعقود عمل “مؤقتة”. وقال عزيز الخياطي، نائب مدير الميزانية بوزارة المالية، خلال مداخلة له في ندوة حول مشروع قانون المالية 2022، نظمتها نقابة الاتحاد المغربي للشغل، اليوم، بمقرها في الدار البيضاء، إن مشروع “فرصة” من شأنه خلق 250 ألف منصب شغل بعقود “مؤقتة”، منها 125 ألف منصب في 2022، و125 ألف منصب في 2023.

وردا على ملاحظات النقابيين بكون هذا التشغيل “مؤقت”، و”هش”، قال الخياطي إن فكرة برنامج التشغيل تقوم على أساس  تمكين الأشخاص، وخاصة الشباب الذين فقدوا عملهم خلال أزمة كوفيد19، من إيجاد “عمل مؤقت”، في  أوراش إلى حين العودة إلى عملهم الأًصلي، مثل قطاع السياحة، الذي يعاني العاملون فيه من البطالة.

وبخصوص الشباب، الذين يرغبون في الاستثمار في مشروع معين، أوضح الخياطي أن الحكومة ستوفر لهم قروضا بنكية، قيمتها 25 ألف درهم. وأشار المسؤول في مديرية الميزانية إلى أن هذه المشاريع قصيرة المدى، هدفها إنعاش الاقتصاد بعد أزمة كوفيد. أما على المدى المتوسط والطويل، فإن الرهان قائم على تحقيق نمو  اقتصادي جيد لخلق فرص الشغل، مشيرا إلى قرب تفعيل مؤسسة صندوق محمد السادس للاستثمار السنة المقبلة.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي