وداعا "بئيس الديس".. عزيز الفاضلي يرحل تاركا وراءه ذكريات نشرة جوية مميزة

19 نوفمبر 2021 - 16:30

فقدت الساحة الفنية المغربية، فجر اليوم الجمعة، واحدا من أبرز الفنانين، الذين تركوا ذكريات عالقة في أذهان المغاربة، خصوصا لدى جيل الثمانينيات، وقبله.
ورحل الفنان والمخرج، عزيز الفاضلي، عن الحياة في أحد مستشفيات هولندا، عن سن ناهز 78 سنة.

والفاضلي دخل إلى بيوت المغاربة من بابها الواسع في الثمانينيات من خلال بوابة النشرة الجوية، التي قدمها بطريقة مميزة، تجمع بين خفة الدم، وروح الدعابة، وإخبار المغاربة بأحوال الطقس، فأصبحت، آنذاك، أكثر البرامج مشاهدة من طرف الجمهور.

وبعد شهرته الكبيرة في تقديم النشرة الجوية، غير عزيز الفاضلي القبعة، وأطل على الجمهور المغربي هذه المرة كممثل، مجسدا دورا راسخا في مسلسل “صور عائلية” التلفزي، الذي قدم فيه دور “بئيس”، أو “بئيس الديس”، كما كان ينادى عليه في المسلسل.

وبروز عزيز الفاضلي في دور “بئيس”، لا يعني أنه لم يقدم أعمالا أخرى ناجحة، من بينها الأدوار، التي لعبها الراحل في فيلم “عرس الآخرين” للمخرج حسن بنجلون، و”الأبواب السبعة” للمخرج مصطفى الدرقاوي.

وموهبة الفاضلي الفنية، نقلها لابنيه؛ عادل، الذي يحترف، حاليا، الإخراج؛ وابنته حنان، التي يعرفها جميع المغاربة بفضل سلسلاتها الكوميدية، والتي أشرف والدها على إخراج بعض منها.

وودعنا، صباح اليوم، عزيز الفاضيلي، غير أن المشعل، الذي كان يحمل لا تزالا شعلته متوهجة بالانتقال إلى ابنيه عادل، وحنان.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي