وفاة شاب أمام باب مركز صحي يثير غضب الساكنة ضواحي الحسيمة

23 نوفمبر 2021 - 22:01

شن مجموعة من النشطاء، على منصات التواصل الاجتماعي هجوما لاذعا، على مسؤولي قطاع الصحة في إقليم الحسيمة، وذلك على إثر وفاة شاب، تعرض لحادث في مقر عمله، في جماعة عبد الغاية السواحل، دون تدخل الأطر الصحية، في المركز الصحي “إكاون” بذات الجماعة.

وفي تفاصيل الواقعة، فقد أفاد شهود عيان، أن الضحية أصيب بجرح غائر على مستوى بطنه، عقب سقوطه على زجاج متكسر، داخل المقهى، حيث كان يشتغل، تسبب له في نزيف حاد، نقل على إثره إلى المركز الصحي، الذي وجد مغلقا.

ووفق ما أكدته مصادر محلية، فالشاب ظل لفترة على متن سيارة إسعاف، ينزف أمام باب المركز الصحي السالف ذكره، دون أي تدخل طبي لإسعافه، ما تسبب في وفاته.

والواقعة أثارت استياء ساكنة الجماعة، الذين حملوا مسؤولية حادث الوفاة لمسؤولي قطاع الصحة في المنطقة، وذلك نتيجة الإهمال، وعدم تقديم الاسعافات الأولية له، لوقف النزيف، بعد أن وُجد المركز الصحي مغلقا.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي