بسبب موجة كورونا الجديدة..البام يتراجع عن عقد مجلسه الوطني حضويا

25 نوفمبر 2021 - 22:00

قرر حزب الأصالة والمعاصرة، العدول عن عقد مجلسه الوطني يوم السبت القادم حضوريا.

وكشف البام في بلاغ توصل « اليوم 24 » بنسخة منه،  وقعه كل من عبد اللطيف وهبي، أمينه العام، وفاطمة الزهراء المنصوري، رئيسة المجلس الوطني، سبب اتخاذه لهذا القرار، بعد ساعات من دعوته في وقت سابق، أعضاء برلمان الحزب للاجتماع حضوريا، والذي تم بناء على  قرار من السلطات الصحية بضرورة اتخاذ المزيد من التدابير الاحترازية بعد بروز موجة جديدة من فيروس « كرورنا » بعدد من الدول.

واشترط البام في التدابير الاحترازية الجديدة، التي اتخذها، عشية انطلاق دورة مجلسه الوطني بعد غد السبت،  من جميع حاضرين لأشغالها، تقديم جواز التلقيح، والتقيد التام بمسافة التباعد، وبجميع التدابير والإجراءات الاحترازية المعلنة من طرف السلطات الصحية المختصة.
وكشف بلاغ وهبي، أن هذه الدورة للمجلس الوطني المزمع عقدها نهاية الأسبوع بمركب الأوقاف بمدينة مراكش على الساعة العاشرة صباحا، والتي تقرر أن تعقد عن بعد، سيقتصر الحضور فيها فقط على أعضاء المجلس الوطني بالصفة وهم  أعضاء الحكومة، و أعضاء الفريقين بمجلسي النواب والمستشارين.

كما كشف بلاغ وهبي أن اللجنة التنظيمية اتخذت جميع الإجراءات التنظيمية واللوجيستكية  والصحية لتمر هذه الدورة في أحسن الأحوال، وعلى رأسها توفير جميع الوسائل الطبية لإجراء اختبارات فورية وسريعة للتأكد من خلو الحاضرين من الإصابة بفيروس كورونا، والمشاركين حضوريا في الاجتماع، معلنا أيضا أنه تم توفير وسائل التعقيم والكمامات بالقدر الكافي، وتخصيص ثلاث قاعات كبرى للاجتماع، لتمر هذه الدورة في ظروف جد مواتية صحيا وتنظيميا.

 

شارك المقال

شارك برأيك

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

التالي