سفيرة الاتحاد الأوربي للنوايا الحسنة بالمغرب تناهض العنف ضد النساء

26 نوفمبر 2021 - 11:40

تروج سفيرة النوايا الحسنة بالاتحاد الأوربي، نسرين كتاني، في المغرب للحملة التوعوية العالمية 16 يوما لمناهضة العنف ضد النساء.

وانخرطت ملكة جمال المحجبات العرب والتي عينت مؤخرا من طرف الاتحاد الأوربي سفيرة النوايا الحسنة بالمغرب، ( انخرطت) في الحملة من خلال صورة تظهر فيها وكأنها ضحية للتعنيف.

الكتاني، استعانت بفريق مختص في خدع المكياج، من أجل الظهور بشكل يثير الانتباه إلى الموضوع الذي تتبناه الحملة.

ودشن الاحتفال باليوم الدولي للقضاء على العنف ضد المرأة لهذا العام، الذي تزامن مع يوم أمس الخميس حملة الـ 16 يوما لمناهضة العنف القائم على النوع الاجتماعي، والتي تختتم في 10 دجنبر المقبل، الذي يتزامن مع اليوم العالمي لحقوق الإنسان.

وتتخد الحملة شعار “لوّن العالم برتقاليا: فلننهِ العنف ضد المرأة الآن”.

وتشهد الحملة أنواعا مبتكرة من الخطوات التوعوية من بينها إضاءة المباني والمعالم الشهيرة باللون البرتقالي للتذكير بالحاجة إلى مستقبل خالٍ من العنف.

وحسب الأمم المتحدة، فإن العنف ضد النساء والفتيات هو أكثر انتهاكات حقوق الإنسان شيوعا على مستوى العالم.

وأشارت أحدث التقديرات، إلى تعرض بعض النساء في سن 15 عاما أو أكثر، للعنف الجسدي أو الجنسي من قبل الشريك الحميم أو العنف الجنسي من غير الشريك أو كليهما مرة واحدة على الأقل في حياتهن.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.