المجلس الوطني لحقوق الإنسان يستجيب لشكوى سجين في السمارة طالب بنظارة طبية وآلة سمع

30 نوفمبر 2021 - 18:35

تفاعل المجلس الوطني لحقوق الإنسان، مع ادعاءات تعرض أحد المعتقلين للمعاملة المهينة بسجن السمارة، كانت قد روجت لها وسائل إعلام تابعة لجبهة “البوليساريو” الانفصالية.

وبتكليف من رئيسة المجلس الوطني لحقوق الإنسان، وبعد الاطلاع على تصريحات تفيد ادعاء تعرض أحد المعتقلين لمعاملة مهينة بالسجن المحلي بالسمارة، قام وفد عن اللجنة الجهوية لحقوق الإنسان بجهة العيون الساقية الحمراء، بتنسيق من رئيس اللجنة واثنين من أعضائها، بزيارة المعتقل بالسجن المحلي بالسمارة بتاريخ 29 نونبر 2021، للتحري في مزاعم معاملة قاسية ومهينة.

وخلال استماع الفريق ليحظيه الصابي، موضوع الادعاء، أوضح هذا الأخير للجنة الجهوية، أن ظروف سجنه ضمن القواعد المحددة، إلا أنه يلح على التسريع في تلبية طلبه بتغيير نظارته الطبية، ومراجعة طبيب مختص لضبط آلة اصطناعية خاصة بالسمع، كما طالب بالاستفادة من وقت إضافي للمكالمة الهاتفية وزيارة العائلة.

وحسب المجلس، فإن إدارة المؤسسة السجنية أطلعت فريق اللجنة على الوضع الصحي للنزيل، مؤكدة استجابتها لكل طلباته المرتبطة بإحضار بعض الأدوية بعد الاستشارة الطبية داخل المؤسسة. وبشأن طلب الإحالة على طبيب مختص، أفادت المؤسسة، أن طلب السجين في طور التنفيذ.

أما فيما يخص طلب تمديد الزيارة، أفادت المؤسسة السجنية أن الزيارات تتم بالشكل العادي المرتبط بالتدابير الاحترازية الخاصة بكوفيد 19، وليس في موضوع الزيارة والمكالمة الهاتفية أي تمييز بين النزلاء.

وأكد المجلس أنه تم الاستماع للمعتقل بشكل فردي ودون حضور أي إطار أو حارس بالمؤسسة السجنية، فيما أوصت لجنته الجهوية بالعمل على تسريع تحديد موعد مع طبيب مختص.

وكانت وسائل إعلام تابعة لجبهة “البوليساريو” الانفصالية، ومنابر إعلامية جزائرية رسمية، قد روجت لادعاءات تعرض الصابي لما وصفته بـ”المعاملة القاسية”، ناقلة تصريحات عن زوجته.

 

 

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي