تقرير يكشف الفشل في تدريس العربية: ثلث التلاميذ لا يستوعبون أكثر من 42 في المائة من المقرر

30 نوفمبر 2021 - 22:30

كشف تقرير جديد صادر عن المجلس الأعلى للتربية والتكوين والبحث العلمي، معطيات صادمة بشأن كفايات التلاميذ فيما يخص اللغة العربية، حيث أن ما يقارب ثلثهم لا يكاد يستوعب 42 في المائة من البرنامج المدرس.

وجاء ذلك في تقرير البرنامج الوطني لتقييم مكتسبات التلامذة PNEA، حيث يعتمد التقييم دراسة مكتسبات التلامذة في اللغة العربية سواء في التعليم الابتدائي أو نهاية السلك الثانوي الإعدادي على قياس درجة تحكمهم في الكفايات في القراءة والدرس اللغوي، والإنشاء.
وأظهر التقرير أن تلامذة القطاع الخاص وبخلاف السائد، أكثر إتقانا للغة العربية مقارنة بتلامذة القطاع العمومي، مع تسجيل تفوق تلاميذ التعليم العمومي في المراكز الحضرية والمدارس الجماعاتية على زملائهم في المدارس القروية.
التقرير كشف أن 31 في المائة من التلامذة لم يتجاوز استيعابهم لبرنامج اللغة العربية الرسمي في السنة السادسة نسبة 42 في المائة، هذه النسبة لا تتعدى 32 في المائة في الوسط القروي وفق التقرير.
وحسب الوسط، يتجاوز معدل تلامذة المدارس الابتدائية الحضرية العمومية في اللغة العربية مثيله لدى تلامذة المدارس القروية، حيث يصل المعدل بالنسبة للقرى إلى 250 نقطة، والثاني إلى 232 نقطة.
وفي السياق ذاته أظهر التقرير أن تلامذة المدارس الجماعاتية يحققون معدلا في العربية أعلى من تلامذة مدارس الوسط القروي بـ7 نقاط.
وحسب الجهات أظهر التقرير أن تلامذة جهة الرباط سلا القنيطرة وجهة الشرق وجهة طنجة تطوان الحسيمة، وحهدم تمكنوا من الحصول على معدل يتجاوز المعدل الوطني الذي يصل إلى 245 نقطة، فيما حصل تلامذة مراكش آسفي وفاس مكناس وبني ملال خنيفرة على أقل معدل.
أما في مستوى الثالثة إعدادي، فلا يختلف الأمر، حيث أن 46 في المائة من تلامذة هذا المستوى لم يتجاوز استيعابهم لبرنامج اللغة العربية المسطر لهم نسبة 36 في المائة، مقابل 10 في المائة فقط من التلاميذ الذين تمكنوا من تجاوز 90 في المائة كنسبة استيعاب للبرنامج.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي