رئيس نواب "البيجيدي" يتهم بنموسى بـ"السطو" على برنامج حكومة حزبه لتكوين الأساتذة ابتداء من الباكالوريا

02 ديسمبر 2021 - 18:30

على خلفية الخطط التي أعلن عنها شكيب بن موسى، وزير التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة، أمس الأربعاء بمجلس النواب، بشأن اعتماد نظام جديد في تخريج المدرسين، خرج عبد الله بوانو رئيس المجموعة النيابية لحزب العدالة والتنمية، ليتهم الوزير والحكومة التي ينتمي إليها، بمحاولة السطو على برنامج سبق وأعلنت عنه الحكومة السابقة التي كان يقودها حزبه.

بوانو قال في تدوينة على حسابه في “فايسبوك”، إن ما أعلن عنه بنموسى خلال اجتماع لجنة الثقافة والاتصال بمجلس النواب، عن اعتماد نظام جديد في تخريج المدرسين ابتداء من السنة المقبلة 2022، يقوم على ولوج الحاصلين على شهادة الباكالوريا للإجازة في علوم التربية، “ليس جديدا”، مضيفا، أنه “رغم تغير الحكومة وتغير الوزير، ومهما أعطيت لهذا النظام أو هذا البرنامج أسماء أخرى، فإن فكرته وفلسفته تم وضع حجرها الأساس، بل وأعطيت الانطلاقة له رسميا في يونيو 2018، من طرف رئيس الحكومة السابقة سعد الدين العثماني”.

وقال بوانو إن هذا البرنامج الذي اختارت له الحكومة السابقة اسم “مدرس المستقبل”، جاء في إطار استراتيجية وطنية لتكوين الأطر التربوية بالجامعات المغربية، و”بالضبط ضمن محور خلق جيل جديد من المدارس العليا للتربية والتكوين، وكان الهدف منه تخريج حوالي 200 ألف مدرس في أفق سنة 2028″، يضيف المتحدث.

بوانو اعتبر أن ما تقوم به الحكومة “سطو تحت الأضواء الكاشفة”، معتبرا بأن برنامج حزب التجمع الوطني للأحرار الذي يقود الحكومة، بدوره لا يحمل إلا تكرارا لاستراتيجية سنة 2018 التي أعطت انطلاقتها الحكومة السابقة، مشيرا إلى أن حديثه عن الاستثمار في تكوين الأساتذة من خلال خطة للرفع من القدرات التكوينية، بخلق تكوين انتقائي ومتجدد للأساتذة، بإحداث كلية التربية لتكوين الأساتذة، هو نفس ما جاءت به خطة الاستراتيجية الحكومية المذكورة.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي