مدارس "البوليتكنيك" الفرنسية تغنم "زبدة" العقول المغربية.. مدير CentraleSupélec: دبلوم مدرستنا يفتح الطريق إلى النخبة الحاكمة في المغرب

15 ديسمبر 2021 - 18:00

بات “المستوى المذهل” الذي يظهره الطلبة المغاربة خلال مباريات ولوج أفضل المدارس الفرنسية المختصة في الهندسة، يثير الاهتمام أكثر فأكثر بين الأوساط الفرنسية.

تقرير لصحيفة “لوفيغارو، الأربعاء، لفت الانتباه إلى “المستوى الجيد لهؤلاء الطلبة المغاربة في مواد الرياضيات والفيزياء”.

ويأتي الطلبة المغاربة في المرتبة الأولى من حيث الجاليات الأجنبية التي تحل في فرنسا لاستكمال دراستها العليا؛ فقد بلغ عدد الطلبة المغاربة في فرنسا 44 ألفا و399 طالبًا في سنة 2020-2021، 13 في المائة منهم اختاروا جامعات، ومدارس الهندسة.

الطلبة المغاربة يكشفون عن مستويات جيدة في مباريات ولوج الجامعات الفرنسية للمهندسين، وعلى الخصوص في مدرستي polytechnique وCentraleSupélec.

فيليب دوفورك، نائب المدير العام لمدرسة CentraleSupélec،  أرجع أسباب اهتمام الطلبة المغاربة بالهندسة الفرنسية، إلى أنه “في المغرب، الحصول على شهادة الهندسة الفرنسية بمثابة مفتاح الانضمام إلى النخبة الحاكمة”.

وأضاف أن “أغلب هؤلاء الطلاب يدرسون بالأخص في مدرسة polytechnique وCentraleSupélec”، وبعد حصولهم على الدبلوم، أو الإجازة، “يعملون في المغرب كمهندسين، أو يعملون على تأسيس شركات، أو إدارة مجموعات كبيرة، أو حتى ممارسة السياسة”.

وتستضيف مدرسة البوليتكنيك، حالياً، 160 طالباً مغربياً، 110 منهم يتابعون دراساتهم في تخصص الهندسة.

الطلبة المغاربة، الذين اجتازوا بنجاح مباريات المهندسين في فرنسا، يشعرون بالفخر. وقد كشف طالب يبلغ من العمر 21 سنة من عمره، يدرس الهندسة في  Télécom Paris، أن اجتياز المباراة لم يكن أمرا صعبا بالنسبة إليه، فقد كان على أهبة الاستعداد لاجتياز الامتحان.

كان هذا الطالب يدرس في ثانوية التميز بمدينة بنجرير، في عام 2021، وأشارت الصحيفة إلى أن 11 طالبًا، انضم من هذه المؤسسة، التي افتتحت عام 2015، إلى École Polytechnique.

 

 

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.