المعاناة الصحية للطفل "حمزة" ابن قرية المكانسة في تاونات تتفاقم

02 يناير 2022 - 15:20

في تطورات جديدة لمحنة الطفل حمزة، ابن قرية المكانسة في دائرة قرية با محمد في تاونات، الذي أصيب بمرض خبيث في الرأس، نجم عنه تلف عينه اليسرى، وانتفاخ حاد في عينه اليمنى، قال مصدر من جمعية « دارنا للأيتام والاحتياجات الخاصة »، إن المريض خضع للفحص بجهاز السكانير في المستشفى الجامعي في فاس، يوم الأربعاء الماضي، ومازالت أسرته، والجمعية، تنتظران تقرير الفحص، وما سيكشف عنه بخصوص طبيعة مرضه.
ورجح المصدر أن تتوصل الأسرة بتقرير الفحص، يوم غد الاثنين، إذ في ضوئه سيقرر الجهاز الطبي ما يجب القيام به، خصوصا أن المريض يعاني انتفاخا في عينه اليمنى، التي بلغت إلى خد تغير في لونها، ما ينذر بتعرضها للبتر في حال عدم القيام بتدخل طبي مستعجل.
وكانت أعراض مرض الطفل حمزة، الذي يبلغ من العمر 9 سنوات، حسب رواية والدته خديجة، بدأت تظهر، في شهر يوليوز من العام الماضي، لكن حالته ساءت خلال الشهرين الماضيين، ما استدعى تدخل جمعية دارنا للأيتام فرع المكانسة، وجمعية فردوس لمساندة مرضى السرطان في تاونات، لتقديم الدعم للأسرة، في انتظار تشخيص دقيق للمرض، واتخاذ ما يمكن اتخاذه لإنقاذ حياته.

شارك المقال

شارك برأيك

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

التالي