الإنارة العمومية تحولت إلى كابوس في مكناس

09 يناير 2022 - 23:10

بعد جدل مشكلة الإنارة العمومية في شوارع مكناس، ومطالبة مستشارين في المجلس بالدعوة لانعقاد دورة استثنائية، قال عبد الوهاب بقالي، مستشار في مجلس جماعة مكناس، عن الحزب الاشتراكي الموحد، إن إشكالية الإنارة العمومية ستكون نقطة أساسية في دورة فبراير المقبلة.
ونبه بقالي، في اتصال مع “اليوم24″، إلى مشكلة الإنارة العمومية، في ضوء تفاقمها في عدد من الأحياء بالعاصمة الإسماعيلية، منها حي ليراك، المجاور لمنطقة سباتة، وتوراكة.
وتداول رواد شبكة التواصل الاجتماعي، السبت، شريطا يظهر غياب الإنارة العمومية عن حي ليراك، ودعوة مواطنين المستشار الجماعي، عبد الوهاب بقالي، إلى مطالبة الجهة المسؤولة بالتدخل، لإيجاد حل جذري لمشكلة الإنارة العمومية في مدينة مكناس.
وفي السياق ذاته، قال بقالي، في رد على منتقديه، إن الترافع عن ملف الإنارة العمومية ليس ترافعا هامشيا، لأن الأمر لا يتعلق بملف بسيط، بل يحمل في العمق ضرورة التحقيق في ما قامت به المجالس السابقة بخصوص هذا الموضوع، ولماذا كانت ديون على الجماعة من طرف الوكالة المستقلة لتوزيع الماء والكهرباء، ولماذا صمتت المجالس السابقة بشأن الموضوع.
وجدير بالذكر أن مستشارين في مجلس جماعة مكناس، وفي خطوة تؤكد منطق “اللانسجام”، بادر مستشارون إلى توقيع طلب موجه إلى الرئيس، يروم الدعوة إلى انعقاد دورة استثنائية للمجلس، في أفق انعقاد دورة فبراير العادية.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *