الإمارات تحذر.. السخرية من إجراءات الوقاية من كوفيد تعرض لعقوبات

12 يناير 2022 - 02:00

أعلنت الإمارات، أمس الثلاثاء، فرض عقوبة على كل من سخر أو حرض على عدم اتباع الإجراءات الاحترازية للوقاية من فيروس كورونا.

وقالت النيابة العامة الإماراتية إن هذا التحريض والسخرية هي جرائم خاضعة للعقوبات، ومن بينها السجن، وذلك في وقت تتزايد فيه أعداد الإصابات بفيروس كورونا بالبلاد.

وكالة الأنباء الإماراتية نقلت عن النيابة العامة قولها إنه « رُصد على منصات التواصل الاجتماعي نشر وتداول مواد مرئية وتسجيلات صوتية، مصحوبة بمقاطع غنائية وتعليقات تدعو لعدم الالتزام بالإجراءات الاحترازية والوقائية، وتتخذ منها مادة للسخرية ».

أضاف البيان أن « ارتكاب أي من تلك الأفعال يعرض مقترفها للجزاءات الإدارية أو للعقوبة الجزائية المقررة بمقتضى المرسوم، بقانون اتحادي رقم 34 لسنة 2021 في شأن مكافحة الشائعات والجرائم الإلكترونية »، وفقاً لما أوردته وكالة الأنباء الفرنسية.

وبحسب النيابة العامة الإماراتية، يُعاقب بالحبس لمدة لا تقل عن عامين، وغرامة لا تقل عن 200 ألف درهم (54 ألف دولار)، في « حال ترتب نشر أخبار كاذبة أو شائعات تؤدي إلى تأليب الرأي العام، أو إثارته ضد إحدى سلطات الدولة أو مؤسساتها، أو إذا ارتبط بزمن الأوبئة والأزمات والطوارئ أو الكوارث ».

كلمات دلالية

الإمارات كورونا
شارك المقال

شارك برأيك

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

التالي