المغرب يُصنع أجزاء الأقمار الاصطناعية وقطاع الصناعة استعاد 98 % من مناصب العمل التي خسرها جراء "كورونا

18 يناير 2022 - 21:15

قال رياض مزور، وزير الصناعة والتجارة، إن المغرب يقوم بتصنيع أجزاء الأقمار الاصطناعية في مدينة النواصر، مؤكدا، خلال جلسة الأسئلة الشفوية في مجلس المستشارين، الثلاثاء، أن المنظومة الصناعية المغربية تسير نحو أن تكون منظومة عالمية.

وأضاف الوزير أن المغرب حاضر بقوة في القطاعات الرائدة بالنسبة إلى التنافسية العالمية، مشيرا في هذا الصدد إلى أن المنظومة المغربية الصناعية هي الثالثة، بعد الهندن والصين، وأن المغرب يسعى إلى احتلال الرتبة الأولى من خلال تقوية الإدماج الصناعي.

وأشار إلى مخطط التسريع الصناعي، الذي كان يهدف إلى توفير 500 ألف منصب شغل، غير أنه وفر 565 ألف منصب، وهو ما دفعه  إلى القول: “إن هذا واقع أحب من أحب وكره من كره، وكل المناصب مسجلة في صندوق الضمان الاجتماعي، لكن نحتاج إلى المزيد”.

وتابع الوزير أن المغرب استطاع تصنيع الكمامات، والمراهم (جيل)، وأجهزة التنظيف، في حين دول أخرى لم تستطع ذلك، لذلك فالمغرب، حسب مزور، أظهر أنه قادر على التصنيع، والإبداع.

وأكد المسؤول الاستقلالي، من جهة أخرى، أن المغرب لديه أقوى التصورات والاستراتيجيات في مجال التنمية المستدامة بفضل الرؤية الملكية، من خلال التوفر على الطاقة المتجددة، والتوفر على استراتيجية بيئية سيتم استعمالها من تخزين الكاربون المغربي.

وأوضح المتحدث أن بلادنا اليوم تشتغل على استراتيجية قصيرة المدى، من خلال الإنعاش الصناعي القائم على استرجاع المنصب، التي فقدت جراء جائحة “كورونا”، مبرزا في هذا الصدد استرجاع 98 في المائة من مناصب الشغل مع نهاية 2021، والتي كانت سنة 2019، غير أن الجميع يسعى إلى الاستفادة من التحولات، التي خلفتها الجائحة.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.