كأس أمم إفريقيا: منتخب السنغال يتأهل إلى الربع بعد فوز صعب على الرأس الأخضر

25 يناير 2022 - 18:55

حجز المنتخب السنغالي مقعدا له في ربع نهائي كأس الأمم الإفريقية، عقب انتصاره الصعب على الرأس الأخضر بهدفين نظيفين، في المباراة التي جرت أطوارها اليوم الثلاثاء، على أرضية ملعب كويكونغ ببافوسام الكاميرونية، لحساب ثمن النهائي.

وكاد المنتخب السنغالي أن يفتتح التهديف منذ بداية المباراة في جولتها الأولى بقدم ساديو ماني، لولا العارضة التي نابت عن الحارس فوزينيا في التصدي، ليتواصل اللقاء بعد ذلك بسيطرة سنغالية على مجريات اللعب، مقابل دفاع الرأس الأخضر عن مرماه، خوفا من تلقي هدف مبكر من رفقاء ساليو سيسه.

وحاول لاعبو الرأس الأخضر الخروج من قوقعتهم الدفاعية، إلا أنهم فشلوا في ذلك خصوصا بعد طرد اللاعب باتريك أندرادي في الدقيقة 21، فيما واصل رفقاء عبدو ديالو ضغطهم العالي دون التمكن من الوصول إلى شباك فوزينيا، في ظل غياب النجاعة الهجومية القادرة على تحويل الفرص إلى أهداف، لتتواصل عقدة الأهداف للسنغال التي سجلت هدفا واحدا فقط في مبارياتها الثلاث بدور المجموعات من علامة الجزاء.

واستمرت الأمور على ماهي عليه فيما تبقى من دقائق، سيطرة سنغالية مقابل دفاع الرأس الأخضر، دون التمكن من تغيير عداد النتيجة الذي ظل صامدا طيلة 45 دقيقة، ما جعل الجولة الأولى تنتهي بلا غالب ولا مغلوب.

وسار الشوط الأول كسابقه، بعدما بدأه المنتخب السنغالي بضغط عالي، بحثا عن الهدف الأول الذي سيضعه في ربع النهائي، لمواجهة المتأهل من مالي وغينيا الاستوائية، فيما ظل لاعبو الرأس الأخضر في دفاعهم مع بعض المناورات وقتما سنحت لهم الفرصة، إلى أن أتت الدقيقة 57 معلنة عن حالة طرد ثانية في صفوف الرأس الأخضر، بعد حصول الحارس فوزينيا على البطاقة الحمراء، ليتم تعويضه بالحارس الثاني روزا، فيما واصل رفاقه اللقاء بتسعة لاعبين.

وتمكن المنتخب السنغالي من تسجيل الهدف الأول بقدم اللاعب ساديو ماني عند الدقيقة 63، بعد العديد من المحاولات الفاشلة، مستغلين بذلك النقص العددي للرأس الأخضر أحسن استغلال، علما أن الحكم لحلو بن ابراهيم احتاج العودة إلى “الفار” لتأكيد الهدف السنغالي، فيما ما كان على لاعبي الرأس الأخضر سوى تكثيف هجماتهم، بغية إدراك التعادل والمرور إلى الأشواط الإضافية.

وتفنن لاعبو السنغال في تضييع الفرص التي أتيحت لهم للتهديف، علما أن ساديو ماني لم يقدر على إكمال المباراة، بعد اصطدامه بالحارس فوزينيا، حيث تم نقل هذا الأخير إلى المستشفى لتلقي العلاجات الضرورية، فيما فشل الرأس الأخضر في ترجمة بعض المحاولات التي سنحت له على أقليتها، بينما أضاف أحمدو بامبا دينج الهدف الثاني للسنغال قبل أربع دقائق من النهاية، لتنتهي المباراة بفوز أسود التيرانغا بهدفين نظيفين على أسماك القرش الزرقاء، وتأهلهم بذلك إلى ربع النهائي.

وسيواجه المنتخب السنغالي في ربع نهائي كأس الأمم الإفريقية يوم الأحد المقبل، المتأهل من مباراة مالي وغينيا الاستوائية، التي ستجرى غدا الأربعاء بداية من الساعة الثامنة مساء، على أرضية ملعب ليمبي بمدينة ليمبي الكاميرونية.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.