إسبانيا تتخوف من استثناء موانئها من استنئناف حركة البواخر الخاصة بنقل المسافرين مع المغرب

04 فبراير 2022 - 13:30

في ظل استعداد المغرب إعادة فتح أجوائه أمام الرحلات الخارجية، تتخوف الجارة الشمالية اسبانيا، من أن لا يشمل موانئها قرار عودة حركة البواخر للمغرب الأسبوع المقبل.

ونقلت صحيفة « إلباييس » هذه المخاوف الاسبانية اليوم الجمعة، وقالت إن اسبانيا تتخوف من أن لا تستقبل موانئها مسافرين من المغرب، بعد قرار وزارة النقل باستخدام الموانئ الفرنسية والإيطالية بعد إعلان إعادة فتح حركة الركاب البحرية اعتبارا من 7 فبراير.

استثناء الموانئ الاسبانية من عملية إعادة فتح الرحلات البحرية الأسبوع المقبل، تعطيه الصحافة الاسبانية حسب « الباييس » أبعاد سياسية كبيرة، وترى فيه ربطا بالأزمة السياسية والدبلوماسية التي لا زالت تطبع العلاقات الاسبانية المغربية منذ شهر ماي الماضي بسبب استقبال اسبانيا لزعيم جبهة « البوليساريو » الانفصالية.

وكانت مراسلة لوزارة التجهيز والنقل قد وجهت إلى مدراء الموانئ المغربية والمهنيين، لاستئناف مختلف نشاطات الموانئ ابتداء من 7 من فبراير المقبل،من نقل المسافرين إلى جانب نقل البضائع وهو النشاط الذي لم يتوقف خلال الفترة الماضية.

وقررت السلطات المغربية إعادة فتح المجال الجوي للبلاد أمام الرحلات الدولية اعتبارا من 7 فبراير، بعد إغلاقها منذ نهاية نونبر 2021 لكبح انتشار فيروس كورونا، مع ظهور متحور « أومكرون ».

يشار إلى أن المغرب كان قد أوقف الرحلات البحرية مع اسبانيا منذ أشهر طويلة، بسبب الوضع الوبائي فيها، واعتمد على الموانئ الفرنسية والإيطالية في عملية « مرحبا » الصيف الماضي لاستقبال الجالية المقيمة بالخارج.

كلمات دلالية

اسبانيا المغرب ميناء
شارك المقال

شارك برأيك

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

التالي