تراجع مبيعات الإسمنت بالمغرب بـ11,7 %

02 سبتمبر 2013 - 23:43

 

وأعلنت مديرية الدراسات والتخطيط بالوزارة في نشرتها الشهرية لشهر غشت المنصرم، أن الشهور السبعة الأولى من العام 2013 شهدت تراجعا في مبيعات الإسمنت تقدّر بنحو 11,7%.

وربطت وزارة الاقتصاد والمالية هذا التراجع بالظروف المناخية التي اتسمت بها الشهور الأولى من العام الحالي، نظرا لكثرة سقوط الأمطار، ما يحول دون استمرار أعمال البناء والأشغال.

وحققت مبيعات الإسمنت في المغرب نحو 8 ملايين طن خلال النصف الأول من العام الجاري. غير أن هذا التراجع قد انعكس بطريقة مختلفة على الشركات المختصة في الإسمنت بالسوق المغربية، حيث كشفت شركة «هولسيم المغرب»، فرع العملاق السويسري «هولسيم»، عن تحقيق أسهمها ارتفاعا في بورصة الدار البيضاء بنسبة 3.09%، خلال تعاملات غشت المنصرم، مقابل استمرار أسهم شركتي «لافارج المغرب» الفرنسية، و»إسمنت المغرب» في الانخفاض.

وانتعشت أسهم الشركة السويسرية بعدما أقدمت في الشهور الأولى من 2013 على إغلاق إحدى وحدتيها الإنتاجيتين بمدينة وجدة شرق المغرب، واكتفائها بوحدة واحدة، بسبب ضعف الطلب. ويعمل بالمغرب 5 مصانع للإسمنت، بطاقة إنتاجية تصل إلى نحو 22 مليون طن سنويا، فيما لا يتعدى استهلاك المغرب السنوي من تلك المادة نحو 16 مليون طن سنويا، ما يعني وجود فائض بنحو 6 مليون طن.

 
شارك المقال

شارك برأيك