مالي تطرد موفدا خاصا لمجلة "جون أفريك" الفرنسية

08 فبراير 2022 - 14:10

أوقف موفد خاص لمجلة “جون أفريك” (Jeune Afrique) ثم طرد من مالي، بعد ساعات من وصوله إلى باماكو، وفق ما أعلنت إدارة المجلة الفرنسية التي ند دت بتدبير “غير مبرر يتعارض مع حرية الإعلام”.

وقالت المجلة في بيان إن “إدارة جون أفريك تدين القرار المتخذ من جانب السلطات المالية القاضي بطرد موفدها الخاص بنجامان روجيه”.

وأضافت أن الموفد الخاص كانت لديه “تأشيرة دخول نظامية ولم يخف مهنته كصحافي ولا واقع أنه جاء إلى مالي ليمارسها – بكل حيادية”.

وأوضحت أنه “بعدما وصل إلى باماكو ليل 6 – 7 فبراير، أوقف بنجامان روجيه في الفندق من جانب الشرطة الاثنين 7 فبراير نحو الساعة 11,00 واقتيد إلى مقر مفرزة التحقيق القضائي حيث خضع للاستجواب، ثم إلى مقر شرطة الحدود والجو حيث تم إبلاغه بطرده”.

واعتبرت إدارة المجلة “هذا التدبير في حق متعاون معها غير مبرر ويتعارض مع حرية الإعلام”.

وأبلغت مالي أواخر /يناير الصحافة الدولية أنها ستبدأ العمل بآلية جديدة لمنح الاعتمادات التي ت عتبر أساسية للعمل لحساب وسيلة إعلام دولية في مالي.

ولم ي طرد أي صحافي يعمل مع وسيلة إعلام دولية في السنوات الأخيرة من مالي، بعد سحب اعتماد صحافي في “راديو فرانس انترناسيونال” (Radio France internationale – RFI) العام 2018.

وفرضت المجموعة الاقتصادية لدول غرب إفريقيا (إيكواس) والاتحاد الاقتصادي والنقدي لغرب إفريقيا في 9 يناير حزمة عقوبات اقتصادية ودبلوماسية صارمة على مالي رد ا على رغبة المجلس العسكري في البقاء في السلطة سنوات عدة، بعد انقلابين في غشت 2020 وماي 2021.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.