«SNI» وشركاؤها يفوزون بصفقة 24 مليار درهم

12 سبتمبر 2013 - 13:48

 

صفقة ضخمة «رست» على مجموعة «آسفي للطاقة» بعد طلب عروض دولي مفتوح، يتم بموجبها بيع وتزويد مشروع محطة الفحم النظيف بآسفي بالطاقة الكهربائية على مدى 30 عاما، وتقدر قيمة الاستثمار بحوالي 2,7 مليار دولار، أي ما يعادل 24 مليار درهم. فقد وقع العقد، من جهة المكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب، ومن جهة ثانية، شركة «آسفي للطاقة»(SAFIEC) ، وهي عبارة عن شركة مكونة من المجموعة الفرنسية GDF SUEZ بنسبة 35 %، ومجموعة Nareva المغربية المملوكة بنسبة 100 % للهولنينغ الملكي SNI (الشركة الوطنية للاستثمار) بنسبة 35 %، والشركة اليابانية Mitsui & Co    بنسبة 30 %.

وأوضح بلاغ للشركة، توصلت « اليوم24 » بنسخة منه أن هذا المشروع يتضمن بناء واستغلال محطة تشتغل بالفحم النظيف تصل طاقتها الاستيعابية إلى ضعف 693 ميغاوات بمنطقة آسفي، وأيضا بيع الطاقة الكهربائية التي تولدها هذه المحطة للمكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب، وذلك على مدى 30 عاما بدءا من انطلاق العمل بالمحطة.

وتتميز هذه المحطة المبنية والمجهزة على أحدث طراز، والتي تندرج في إطار الاستراتيجية الوطنية

 الرامية إلى تلبية الطلب المتزايد على الطاقة الكهربائية ذات التكلفة المنخفضة في احترام تام للبيئة، باستجابتها بشكل أمثل للمقتضيات البيئية والمردودية العالية مقارنة مع محطات توليد الكهرباء التقليدية.

وسيكون هذا المشروع، الذي سيمكن من تحقيق انخفاض ملموس في انبعاثات ثاني أوكسيد الكربون والتقليص من التكاليف المرتبطة بالمحروقات، مجهزا على الخصوص بنظام مصفاة كهربائية ذات طوابق متعددة لترشيح الغبار والجزئيات الدقيقة، ووحدة لإزالة الكبريت من الغازات المحترقة بواسطة مياه البحر والتقاط غاز ثاني أوكسيد الكبريت ونظام لتدفئة الغازات المحترقة للحد من تأثيرها على المستوى البصري.

وأضاف البلاغ أن الشركة الكورية «Daewoo Engineering & Construction» ستتكلف ببناء هذه المحطة، مشيرا الى أن عقد البناء بمبلغ 1,8 مليار دولار أمريكي  (حوالي 16 مليار درهم)، قد تم التوقيع عليه يوم تاسع غشت الماضي بين الشركة الكورية والشركة المغربية (آسفي للطاقة).

ومن المقرر أن يتم الانتهاء من الجانب التمويلي للمشروع خلال الربع الأول من عام 2014، على أن ينطلق الاستغلال التجاري للمحطة في سنة 2017.

شارك المقال

شارك برأيك