نجيب محفوظ صديق جنرال إسرائيلي وفلسطينية تنفي

02 أكتوبر 2013 - 01:45

 

في السيرة الروائية التي صدرت حديثا بالولايات المتحدة الأمريكية ولبنان ولاقت رواجا كبيرا، قال الروائي ميكو بيلد صاحب «ابن الجنرال: رحلة إسرائيلي إلى فلسطين» أن والده الجنرال «ماتي بيلد»، وهو أحد أهم جنرالات الجيش الإسرائيلي، كان صديقا للروائي المصري العالمي نجيب محفوظ، مشيرا إلى اللقاءات التي جمعت بين الجنرال والروائي الكبير في القاهرة وتعززت بعد اتفاقية كامب ديفيد.

وأكد ميكو في سيرته الروائية إن مشروع السلام المصري الإسرائيلي سمح لوالده بزيارة القاهرة أكثر من مرة ومصادقة الروائي المصري نجيب محفوظ، حيث كان من أشد المعجبين بأدبه، قائلا: «وبعدما زار السادات القدس، أتيح لوالدي الجنرال «ماتي بيلد» الذهاب إلى القاهرة حيث صادق نجيب محفوظ».

في حين، علقت الكاتبة الفلسطينية أماني أبو رحمة على التصريحات التي يرويها الروائي الإسرائيلي «ميكو بيلد» في «ابن الجنرال» قائلة: «كل ما في الكتاب كاذب ومضلل. هذا النموذج من الإسرائيليين يسعى إلى تجميل إسرائيل المحتلة البشعة لتصبح أكثر إنسانية في الظاهر مما يقلل انتقادها أو معاداتها في العالم ويطيل بذلك أمد احتلالها واغتصابها للأرض. إنه لا يرى في إقامة إسرائيل على أرض مغتصبة أي مشكلة، ولكن مشكلته مع الاحتلال فقط، مع سلب 22 في المئة من الأرض وهو أيضا مع حل الدولتين العنصري البغيض».

شارك المقال

شارك برأيك