لعنة أنوزلا تلاحق الوزير الخلفي إلى اكادير ، والطلاب يمنعونه من افتتاح الموسم الجامعي

07 أكتوبر 2013 - 18:35

وذلك بمناسبة انطلاقة الموسم الجامعي 2013/2014  في موضوع “الإعلام وتحديات الهوية في ظل الثورة التكنولوجية”، غير أن الجماهير الطلابية بجميع فصائلها كان لها رأي آخر بحيث حولت مدخل مدرج الحسن الأول وداخله، إلى مكان لرفع شعارات ارحل" و " الخلفي سير بحالك الجامعة ماشي ديالك " في وجه الوزير ، وبالرغم من محاولة المنظمين تهدئة الأوضاع وفسح المجال للوزير الخلفي بإلقاء كلمته الافتتاحية إلا أن أصوات الطلاب ملأت القاعة وجنبات  الجامعة، مما استوجب العديد من التدخلات، قبل ان تهدأ الأجواء ويتمكن الوزير من إلقاء كلمته.

وكان موقف الخلفي من قضية انوزلا، قد اثار العديد من الإنتقادات، خاصة بعد البلاغ الذي نشرته وزارته والذي هاجم فيه المنظمات والجمعيات التي ساندت انوزلا

شارك المقال

شارك برأيك
التالي