أقصبي: ينبغي محاسبة المسؤولين الحاليين عن الشأن الكروي

08 أكتوبر 2013 - 12:09

وأشار أقصبي في ملاحظته الأولى إلى أنه خلال الجمع العام الذي كان مقررا تنظيمه يوم 19 يوليوز 2013، والمؤجل بشكل غامض وبدون سابق إنذار، كان مجموعة من المرشحين قد وضعوا ترشيحاتهم للرئاسة، وكان هو من بينهم، مؤكدا في هذا الباب أن ترشيحه لا زال قائما بقوة القانون، لأن هذا الجمع العام تم تأجيله، ولم يتم إلغاؤه .

وقال سعد أقصبي، في ملاحظاته الثانية، إنه أثناء المصادقة على النظام الأساسي لجامعة كرة القدم، يوم 31 غشت الماضي، كان من بين بنوده أن عشرة أندية هي من تمثل قسم النخبة الأولى، وستة من النخبة الثانية من تمثل فرق المجموعتين في الجمع العام المقبل، إلا أنه تفاجأ أن الدعوة وجهت لجل فرق المجموعتين، 32 فريقا، وذلك من أجل جبر الخواطر، حسب زعمه.

 

(بقية الملاحظات تجدونها في عدد الغد من "أخبار اليوم")

 

شارك المقال

شارك برأيك
التالي