خطيب الجمعة أمام محمد السادس: تقديم النصح لولي الأمر واجب مع "السمع والطاعة"

11 أكتوبر 2013 - 13:46

خصص خطيب الجمعة بمسجد محمد السادس بالرباط، حيث أدى الملك صلاة الجمعة اليوم؛ خطبتيه لموضوع الوفاء بالعهود والعقود. ومن بين ما أدرجه الخطيب  في هذا ابلاب، يوجد عقد البيعة بين "الأمة" ومن يتولى أمرها.

الخطيب قال إن من بين العهود الواجب حفظها ذلك الذي يأخذه العبد على نفسه ويكون في ذمته وعهدته، "بمقتضى البيعة الشرعية والطاعة الدينية والنصيحة الواجبة لمن كتب الله له أن يتولى مقاليد أمر الأمة، ويسّره لتدبير شؤونها ورعاية أحوالها ومصالح دينها ودنياها، وجعله في مقام الإمامة الكبرى لإقامة شعائر الدين واحكامه ولتثبيت الحق والعدل ونشر لواء الأمن والاستقرار والطمأنينة بين شائر أفراد ومكونات أمته وشعبه، وأوجب له الشرع عليها حق السمع والطاعة".

وجعل اللخطيب هذا العهد في المرتبة الثانية، بعد ذلك الذي قال إنه بين العبد وخالقه، "وهو عهد الإيمان بالله"؛ فيما حلّ ثالثا ذلك العهد الذي يربط بين الناس بعضهم ببعض، من مواثيق في العلاقات الاجتماعية.

شارك المقال

شارك برأيك
التالي