بنكيران يواجه عاصفة في حزبه جراء تنازلاته للأحرار والتيكنوقراط

12 أكتوبر 2013 - 23:57

ففي الوقت الذي كان بنكيران ينتظر ان يستقبل الترحيب  من قبل برلمانييه، فوجئ امس  بموجة غضب عارمة على حجم التنازلات، التي قدمها للتجمع الوطني للأحرار وللتكنوقراط في النسخة الثانية للحكومة، التيكنوقراط   الذين ربحوا وزارتين جديدتين في النسخة الثانية من الحكومة ، هما التعليم والداخلية، وتساءل عدد منهم عن مغزى التفريط في الداخلية والتعليم ، ومن برلمانيي حزب العدالة والتنمية  من طرح السؤال عن الجهة التي كان بنكيران يتفاوض معها . 

بنكيران اختار التصعيد واشهر في وجه برلمانيي الحزب كونه هو زعيم الحزب ،بل ذهب الى حد مهاجمة عبد الله بوانو رئيس الفريق البرلماني مهددا إياه بإزالته من رئاسة الفريق وهو ما واجه بوانو بقوة، حيث قال لا بنكيران وماذا تنتظر الآن اتخذ القرار  اذهب الى الأمانة العامة للحزب واحصل على القرار وازلني من رئاسة  فريق الحزب في البرلمان  

هذا وفوجئ حتى المقربون من بنكيران من حدة مزاجه، وكيف صار يتصرف باستخفاف واحتقار مع قادة ورموز الحزب ،حتى ان عضوا في الحزب قال لليوم24 ( بنكيران يتصرف مع حزبه كاسد ومع السلطة كنعامة ) 

شارك برأيك