الكيحل: بنكيران يعاني من "عقدة" شباط

14 أكتوبر 2013 - 18:33

 

وأكد الكيحل في اتصال هاتفي مع "اليوم 24"، أن حزبه طالب بحق الرد على المستوى الإعلامي، لكون التلفزة "ليست ملكا للحكومة وحدها، بل هي ملك لكل مكونات المجتمع السياسي بما أنه خصص حيزا هاما من لقائه الصحفي لحزب الاستقلال ولأمينه العام"، وذلك لـ"توضيح الأسباب الحقيقية من وراء انسحابنا من هذه الحكومة، والتي تتكون بالأساس من سلوك رئيس الحكومة الذي لا يعطي أي اعتبار لشركائه ولاقتراحاتهم ." مهاجما في نفس الوقت الخطاب الذي استخدمه بنكيران خلال مروره التلفزي، واصفا إياه بـ" النكوصي والتسطيحي الذي يهين المغاربة من حيث تبسيط الأمور".

وقال الكيحل أن تصريحات بنكيران  تبين أنه "يتعامل طريقة كأننا نعيش في عالم معزول، وكأن المغاربة لم يتتبعوا كل الخطوات التي قام بها حزب الاستقلال منذ المؤتمر الأخير إلى الآن،" ملخصا هذه "الخطوات في  " رفع العديد من المذكرات وفي مجموعة من المطالب من أجل تجويد الأداء الحكومي وتقليص عدد الوزراء والحديث عن أقطاب حكومية."

كما انتقد عضو اللجنة التنفيذية لحزب الاستقلال عدد الوزراء في التشكيلة الحكومية الجديدة، معتبرا ذلك "انقلابا" على كل الخطابات التي كان يطلقها بنكيران وحزبه قبل تحمل المسؤولية، حيث "كان يشن هجوما قويا على تعدد الوزراء وعلى التكنوقراط والوزراء غير المتحزبين، واليوم نجد أن الرجل انقلب بشكل مفاجئ على هذا الخطاب،" مضيفا " نجد انفسنا أمام رجل يشتغل بأهوائه ومزاجيته دون إعطاء اعتبار للواقع الذي يطلبه من المغاربة إذ يطلب من الموظف التقشف وتوقيف الترقيات، نطلب عددا من الممارسات على المستوى العادي والبسيط في حين أن الحكومة غير محكومة بهذا التقشف."

شارك برأيك