جبهة دعم فلسطين تدعو إلى احتجاجات أمام البرلمان إثر العدوان الإسرائيلي في الضفة الغربية

15 أبريل 2022 - 15:30

بالتزامن مع الاقتحام الاسرائيلي للمسجد الأقصى، أطلق نشطاء دعوة من أجل التظاهر تضامنا مع الشعب الفلسطيني في العاصمة الرباط.

ونددت الجبهة المغربية لدعم فلسطين وضد التطبيع، الجمعة، بـ”الهجوم الغادر الذي تعرض له المصلون الفلسطينيون الجمعة، بالمسجد الأقصى، وبالعدوان الصهيوني المتواصل ضد الشعب الفلسطيني”.

ومن أجل التعبير القوي عن تضامن الشعب المغربي وكافة قواه مع الشعب الفلسطيني، ودفاعا عن مقدساته الإسلامية والمسيحية، دعت الجبهة المغربية لدعم فلسطين وضد التطبيع إلى تنظيم وقفة تضامنية مع الشعب الفلسطيني واحتجاجية بالرباط الجمعة، على الساعة التاسعة والنصف ليلا أمام البرلمان ضد ما يرتكبه الجيش الاسرائيلي في باحات الأقصى.

وكانت وكالة الأنباء الفلسطينية قد قالت فجر الجمعة، إن عدد الاصابات بين الفلسطينيين ارتفع في المسجد الأقصى، إلى نحو 160 مصابا إثر اعتداء قوات الاحتلال الإسرائيلي، عليهم في المسجد الأقصى المبارك.

وأوضحت الوكالة، أن قوات كبيرة من جيش الاحتلال اقتحمت باحات المسجد الأقصى عقب صلاة الفجر، وأطلقت وابلا من قنابل الصوت والغاز المسيل للدموع والأعيرة النارية المغلفة بالمطاط تجاه المصلين، ما أدى إلى إصابة نحو 160مصليا منهم.

وأشارت إلى أن جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني في القدس أقامت مستشفى ميدانيا داخل الأقصى، حيث تعاملت طواقمها مع المصابين.

من جانبها، حذرت وزارة الأوقاف والشؤون الدينية الفلسطينية، من أن ما جرى اليوم من استباحة للمسجد الأقصى بشكل عام وتدنيس للمسجد القبلي وتحطيم نوافذه واقتحامه بالأحذية، هو دفع باتجاه حرب دينية.

وأضافت الوزارة، أن ما قامت به حكومة الاحتلال الاسرائيلي يأتي تنفيذاً لرؤاها الاستيطانية الهادفة للسيطرة على المسجد الأقصى بساحاته ومرافقه ومبانيه ومساجده، وإرضاء للمستوطنين الذين يعملون للسيطرة عليه وممارسة طقوسهم وشعائرهم التلمودية الداعية لذبح القرابين، بهدف إقامة هيكلهم المزعوم الذي نفت كل لجان الآثار وجوده داخل حدود المسجد الأقصى.

ودعت أبناء الشعب الفلسطيني للذهاب للمسجد الأقصى والمرابطة فيه للوقوف بحزم أمام الهجمة المسعورة تجاه المسجد الإسلامي الخالص.

 

 

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.