حصاد يكشف: 25 ألف مهاجر سري في المغرب من بينهم جزائريون وسوريون

05 نوفمبر 2013 - 15:13

كشف وزير الداخلية محمد حصاد أمام البرلمان خلال مناقشته ميزانيته الفرعية، عن أول رقم رسمي يقدّر عدد المقيمين بشكل غير قانوني في المغرب بحوالي 25 ألف شخص.

حصاد وأمام سيل من شكاوى النواب البرلمانيين داخل لجنة الداخلية بمجلس النواب، حيث عبّر النائب وعمدة مدينة وجدة، عمر احجيرة، عن انزعاج ساكنة المنطقة من تنامي الظاهرة وظهور أنواع متطورة من الإجرام على يد مهاجرين سريين، وترديد عدد من البرلمانيين، خاصة منهم الممثلين لمنطقة الشمال، شكاوى مماثلة من انتشار ظاهرة تسوّل المهاجرين السريين وارتكابهم لجرائم مختلفة؛ قدّر عدد هؤلاء بحوالي 25 ألف شخص، موضحا أنهم يتوزعون على دول جنوب الصحراء والجزائر وسوريا وحتى بعض الدول الآسيوية.

وزير الداخلية قال إن هؤلاء المهاجرين السريين يتركّزون أساسا في مدن الدار البيضاء والرباط وطنجة وتطوان ووجدة، بمعدل 4000 مهاجر سري في كل مدينة. الوثائق التي عممتها وزارة الداخلية على النواب البرلمانيين بمناسبة مناقشة الميزانية، تكشف عن أن السلطات الأمنية قامت خلال السنة الحالية وإلى غاية منتصف شهر أكتوبر، بتفكيك 63 شبكة إجرامية متخصصة في الهجرة السرية، وتقديم أعضائها للعدالة، فضلا عن إحباط 19500 محاولة للهجرة غير الشرعية نحو أوربا، 15500 منها تتعلّق بأشخاص أجانب. وعرفت الفترة نفسها من هذه السنة، إرجاع حوالي 620 شخص إلى بلدانهم الأصلية، ما يرفع عدد الذين أعادهم المغرب إلى بلدانهم منذ 2004، إلى 14 ألف شخص. فيما تم منذ يناير الماضي، لإنقاذ 552 مهاجر سري من يد الشبكات الإجرامية، قبل ترحيلهم نحو بلدانهم الأصلية بتنسيق مع سفارات هذه البلدان.

شارك المقال

شارك برأيك
التالي