طلبة كليات الطب والأطباء المعطلون يتوحدون في مواجهة الوردي

06 نوفمبر 2013 - 14:19

اتحاد أطباء المستقبل هذا جاء تحت لواء "جمعية تحالف خريجي و طلبة الطب بالمغرب"، للدفاع عن الملف المطلبي لتنسيقية الأطباء المعطلين ولطلبة كليات الطب، حسب ما أفاد به جواد فراج، الناطق باسم الجمعية، الذي أكد لـ"اليوم 24" أن مطالب الأطباء اتسعت لتشمل ضمان حقوق الدارسين والخريجين منهم.

ويتضمن الملف المطلبي للأطباء مطالبة وزارتي الصحة والتعليم العالي بإعادة الاعتبار المادي و المعنوي لدكتوراه الطب، مع الإعلان عن تاريخ مباراة الإقامة برسم موسم 2013 وتحديد موعد" ثابت وقار" خلال السنوات القادمة ابتداءً من سنة 2014 و بعدد مناصب مالية كافية علاوة على "إعادة النظر في مشروع 3300 طبيب في أفق 2020، في ظل عدم توفير الظروف اللازمة لتكوين يستجيب للمعايير الدولية و عدم وجود فرص شغل أمام هدا العدد الهائل من الخريجين" مبررين ذلك ب" عدم قدرة الدولة على توفير فرص شغل ل 700 طبيب برسم سنة 2013."

 

وشدد فراج على أن كلا من وزارتي الوردي والداودي تنهجان "سياسة الأذن الصماء" اتجاه مطالب الأطباء وذلك بعدم استجابتهما لأي دعوة من دعوات الحوار التي تم توجيهها للوزارتين، مسميا ذلك بـ"التجاهل الذي يعني الامسؤولية و الإنفراد بالسلطة وتكريسا مفهوم الدكتاتورية في القرار،وتنصل الوزارتين من المسؤولية اتجاه أطباء المستقبل،"خصوصا في مواجهة مطالب أكثر من 700 طبيب وجدوا أنفسهم أمام البطالة بعد عدم الإعلان عن مباريات التخصص، "وهو عدد سيتضاعف انطلاقا من منتصف الشهر الجاري بعد تخرج فوج 2014." حسب فراج دائما.

وأعلن الأطباء عن توسيع رقعة الاحتجاجات لتشمل كليات المملكة، علاوة على تنظيمهم لوقفة احتجاجية يوم غد الخميس 7 نونبر أمام مقر وزارة الصحة في الرباط أسموها " وقفة الكرامة ضد سياسة الإهانة".

 

 

شارك المقال

شارك برأيك
التالي